Home » العالم » الرئيس القرغيزي السابق ينوي مغادرة البلاد عبر قاعدة جوية روسية

صرح رئيس قرغيزستان السابق ألمازبيك أتامبايف اليوم الأربعاء، بأنه يعتزم مغادرة بلاده إلى موسكو عبر قاعدة “كانت” الجوية الروسية في ضواحي العاصمة بيشكيك.
وقال أتامبايف للصحفيين: “أسافر من “كانت”. لا، ليس على متن قاذفة أو مقاتلة، بل طائرة عادية”.

وسبق أن أعلن أتامبايف الاثنين أنه ينوي الذهاب إلى موسكو “لقضاء يومين” هناك، دون أن يفصح عن هدف سفره أو اللقاءات المتوقع عقدها في موسكو، متذرعا بـ”سرية” هذه المعلومات.

وكانت الداخلية القرغيزية قد استدعت أتامبايف الأسبوع الماضي للمرة الثالثة للإدلاء بشهادته في قضية الإفراج غير القانوني عن أحد زعماء الجماعات الإجرامية في البلاد أثناء ولاية أتامبايف الرئاسية بين عامي 2011 و2017.

وتجاهل أتامبايف البلاغين السابقين من الشرطة، مما يخول السلطات بإحضاره قسرا للاستجواب، لكن الداخلية أكدت أنه لا توجد قيود حتى اللحظة على سفر أتامبايف إلى خارج البلاد.

وكان البرلمان القرغيزي قد أحال في 20 من يوليو إلى النيابة العامة لائحة اتهامات بحق الرئيس السابق، تضمنت عددا من قضايا الفساد، مما يهدده بالسجن مدى الحياة في حال الإدانة.

وينفي أتامبايف كل الاتهامات التي يصفها بالهراء، ويؤكد براءته “أمام الشعب”، مشيرا إلى استعداده لتحمل المسؤولية عن كافة تصرفاته في منصب الرئاسة.

المصدر: “نوفوستي”

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية