Home » العالم » إيران تهدد بالصواريخ.. وتلوح بالنفط

في تصريحات جديدة/ قديمة هددت طهران، الأحد، بأن السفن الأميركية في الخليج العربي في مرمى صواريخها، محذرة عبر أحد مسؤوليها العسكريين الكبار من أن أي صدام بين الطرفين سيرفع سعر النفط إلى أكثر من 100 دولار.

وقال المستشار العسكري لمرشد النظام الإيراني، رحيم صفوي، إن “أول رصاصة ستطلق في الخليج العربي ستؤدي حتما إلى رفع أسعار النفط إلى أكثر من 100 دولار للبرميل الواحد”، وفق ما نقلت “رويترز” عن وكالة أنباء “فارس” المقربة من الحرس الثوري.

وأضاف أن هذا الأمر “فوق طاقة أميركا وأوروبا وحلفائهم كاليابان وكوريا الجنوبية”، علما أن السعر الحالي لبرميل النفط يقف عند نحو 67 دولارا.

ودأب المسؤولون الإيرانيون على إطلاق تصريحات قالوا فيها  إن “السفن الأميركية في مرمى صواريخنا” منذ فترة ليست بالقصيرة، لكن هذه التهديدات لم تجد طريقها إلى التنفيذ.

وتصاعد منسوب التوتر بين إيران والولايات المتحدة مطلع مايو الماضي، مع نشر واشنطن حاملة الطائرات “أبراهام لينكولن”، ومجموعة القاذفات الاستراتيجية “بي 52” في المنطقة، وذلك بعد معلومات عن تهديدات إيرانية وشيكة.

وفي وقت لاحق، أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، نشر 1500 جندي في منطقة الشرق الأوسط تحسبا للتهديدات الإيرانية، فضلا عن نشر أسلحة مساندة ذات صبغة دفاعية.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” كشفت أن التحرك العسكري الأميركي في الشرق الأوسط، جاء بعد معلومات أظهرت نصب إيران لصواريخ بالستية قصيرة المدى فوق قوارب خشبية في مياه الخليج، بغية استهداف قوات أميركية وسفن تجارية في المنطقة.

وهدد ترامب إيران بالدمار الكامل في حال اختارت قتال الولايات المتحدة، مبديا في الوقت ذاته انفتاحه على المفاوضات مع طهران لإبرام اتفاق جديد بعد انسحاب بلاده من الاتفاق النووي السابق الذي وصفه بـ”الكارثي”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية