Cedar News
أخبار لبنان والعالم

مخاوف من استهداف إسرائيليين في 4 دول عربية

قالت قناة عبرية، مساء اليوم الأحد، إن تل أبيب بدأت تأخذ في الحسبان إمكانية استهداف إيران إسرائيليين في دول عربية بعد فشلها في تنفيذ هجمات ضدهم في تركيا.
وأضافت القناة 13: “بدأت إسرائيل تنظر إلى دول أخرى هذا المساء، بما في ذلك الإمارات العربية المتحدة والبحرين والأردن ومصر، بعد مخاوف من أن الخطر على الإسرائيليين قد يتوسع إلى هناك أيضا”.
وتابعت: “في هذه المرحلة، لا يوجد تهديد ملموس، لكن يخشى المسؤولون الإسرائيليون أنه إذا استمرت المساعي الإيرانية اليائسة، فإنها ستؤدي إلى الخطر هناك أيضا”.
ونقلت عن مصدر أمني قوله إنه لا ينصح الإسرائيليين بالسفر إلى هذه الدول، ولكن إن كان لابد فعليهم اتباع جميع اللوائح الأمنية، والانتباه للأحداث الاستثنائية.
وفيما يتعلق بتركيا قالت القناة: “تخشى المؤسسة الأمنية على حياة السياح الإسرائيليين في إسطنبول، حيث يسود خوف فوري وحقيقي من هجوم إرهابي إيراني ضد إسرائيليين في تركيا”.
الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتزوغ مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان – سبوتنيك عربي, 1920, 19.06.2022
إعلام: هرتسوغ يشكر أردوغان بعد إحباط هجوم إيراني على إسرائيليين في تركيا ويؤكد أن التهديد لم ينته
قبل 7 ساعات
قال مسؤولون أمنيون في إسرائيل مساء اليوم الأحد إنه “تم إحباط هجمات إرهابية في اسطنبول في اليوم الماضي، ووردت مؤشرات على إسرائيليين يحاول الإيرانيون إيذاءهم”.
على الرغم من ذلك، لا يزال السائحون الإسرائيليون يصلون إلى تركيا حتى اليوم، والفنادق التي يتواجد فيها الإسرائيليون محاطة بمركبات الشرطة.
ونقلت القناة عن الإسرائيلي “رون حين” الذي عاد هذا المساء من تركيا: “فتحت ستارة النافذة، ورأيت رجلين يراقباننا من النافذة المقابلة للفندق أمامي”.
وأضاف: “على الفور بدأت كل المخاوف تدخل إلى رأسي، على الفور بدأت أبحث عن شيء حاد في الغرفة، أول شيء يجب عليك فعله هو أن تكون محميا، أنت لا تعرف من ينتظرك خارج الباب”.
وبحسب القناة خلال اليومين الماضيين، كان هناك عدد من التحركات الإسرائيلية المهمة والتي ربما نجحت في إرباك بعض الخلايا الإيرانية.
وتابعت: “زار مسؤولون إسرائيليون تركيا في الأيام الأخيرة، وشاركوا الأتراك المعلومات الاستخباراتية التفصيلية التي تمتلكها إسرائيل حول تلك الخلايا الموجودة على الأراضي التركية”.
وقالت القناة: “غادرت بعض هذه الخلايا تركيا، على ما يبدو نتيجة عمليات إرباك نفذها الإسرائيليون بالتعاون مع الأتراك، لكن هناك فرقا إيرانية لا تزال موجودة بموجب التعليمات الإيرانية الواضحة بجلب رأس إسرائيلي”.
وفي وقت سابق من اليوم الأحد، أعلن وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد أنه سيتوجه إلى تركيا في زيارة سريعة يوم الخميس المقبل، للقاء نظيره التركي مولود غاوويش أوغلو.
كما تحدث الرئيس الإسرائيلي يتسحاق هرتسوغ مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان وشكره على جهود بلاده “لإحباط هجوم إرهابي على الأراضي التركية”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More