الكاظمي بشأن محاولة اغتياله: نعرفهم جيداً وسنلاحقهم

قال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي عقب اجتماع أمني الأحد إن من يقفون وراء محاولة اغتياله معروفون جيداً وسيجري كشفهم.
وأضاف في بيان نشره مكتبه “سنلاحق الذين ارتكبوا جريمة الأمس، نعرفهم جيداً وسنكشفهم وسوف تصل يد العدالة إلى قتلة الشهيد العقيد نبراس فرمان ضابط جهاز المخابرات الوطني العراقي”.
وتابع الكاظمي “تعرض منزلي الليلة الماضية لاعتداء عبر استهدافه بطائرات مسيرة وجهت إليه بشكل مباشر، وهذا العمل الجبان لا يليق بالشجعان، ولا يعبر عن إرادة العراقيين”.
وأشار إلى “أننا نجحنا في ‏تلبية مطلب الشعب والمرجعية والمتظاهرين بإجراء انتخابات مبكرة، ووفرنا كل ما طلبته المفوضية”.
ولفت الكاظمي الى أن “نتائج الانتخابات والشكاوى والطعون ليست من اختصاص الحكومة، إنما واجبها انصب على توفير الأمور المالية والأمنية لإجراء الانتخابات”، مؤكداً “هناك من يحاول أن يعبث بأمن العراق ويريدها دولة عصابات، ونحن نريد بناء دولة”.
وفي وقت سابق من قجر الأحد، أعلنت خلية الإعلام الأمني، تعرض رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى محاولة اغتيال فاشلة بطائرة مسيَّرة مفخَّخة.

للمشاركة


العالم
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com