“لا يسمع ولا يتكلم”.. محكمة روسية تدين رجلا بتهمة “الهتاف بشعارات معارضة”

(Photo by NATALIA KOLESNIKOVA / AFP)

فرضت محكمة روسية على رجل يتحدث بلغة الإشارة دفع غرامة مالية، بعد إدانته بتهمة “الهتاف بشعارات معارضة” خلال الاحتجاجات التي تشهدها البلاد ضد نظام الرئيس فلاديمير بوتن.

وذكرت صحيفة محلية أن يفغيني أغافونوف الذي أدين بالشماركة في تجمع غير مصرح له “ردد شعارات مع مشاركين آخرين خلال الاحتجاجات”.

لكن منظمة “أبولوجي بروتيست” الحقوقية قالت إن الرجل لم يكن على علم بالاحتجاجات، وأضافت “عندما رأى مواطنين آخرين يحتجزون، أشار إلى الشرطة بأنه لا يسمع”.

وأوضحت المنظمة أن الرجل اعتقل لتسع ساعات دون مترجم للغة الإشارة، ومن دون أن يعرف حقوقه.

ومع ذلك، أدانت محكمة كراسنوسيلسكي الجزئية الرجل وغرمته خمسة آلاف روبل ( 67 دولار).

وتكتظ زنازين موسكو وعدة مدن روسية بالمعتقلين الذين احتجزوا خلال احتجاجات واسعة مؤيدة للمعارض الموقوف أليكسي نافالني. وقد أثار تعامل الحكومة الروسية مع معارضيها انتقادات دولية واسعة.

الحرة

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com