بسبب الوباء… بلدة صغيرة في كاليفورنيا تدفع للسياح لزيارتها

للمشاركة

أعلن حاكم ولاية كاليفورنيا الأميركية غافين نيوسوم عن إغلاق ثانٍ يرتبط بمكافحة وباء «كورونا» في أوائل ديسمبر (كانون الأول)، ما دفع الشركات في جميع أنحاء الولاية للاستعداد لمزيد من الصعوبات الاقتصادية.
بالنسبة للمسؤولين في إحدى البلدات الصغيرة، كان ذلك القرار بمثابة دعوة لتطوير خطة تهدف لمساعدة الشركات المحلية، وفقاً لشبكة «سي إن إن».
وكانت النتيجة برنامجاً يسمى «قم بزيارة وادي سانتا ماريا»، الذي يدفع للسياح 100 دولار للسفر إلى هناك والإقامة لمدة ليلتين على الأقل في أحد الفنادق العديدة في المنطقة. يأتي الدفع على شكل قسيمة يمكن استخدامها في أي من مصانع النبيذ والجعة أو المطاعم. بدأ العرض في 4 فبراير (شباط) وينتهي في 31 مارس (آذار).
وقال المسؤولون إن وادي سانتا ماريا، الذي يقع على بُعد 65 ميلاً شمال سانتا باربرا، يقدم العديد من الخدمات الأكثر شهرة في كاليفورنيا، ولكن بسعر أقل.
وقالت جينيفر هاريسون، مديرة مكتب زوار وادي سانتا ماريا لشبكة «سي إن إن»: «لدى وادي سانتا ماريا الكثير ليقدمه… لدينا شواطئ جميلة وفنادق تعد خياراً رائعاً للمسافرين المهتمين بالميزانية خلال هذه الفترة من التدهور الاقتصادي».
في الواقع، تضم منطقة الساحل المركزي 13 شاطئاً، وفقاً لموقع «سانتا ماريا فالي» الذي يسرد عشرات الأنشطة بما في ذلك المشي لمسافات طويلة والغولف والاستكشاف الفني ومراقبة الطيور.

  • السلامة أولاً

أكدت هاريسون لأن فريقها يعمل بجدية لاتباع بروتوكولات الأمان الخاصة بمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، مضيفة أن وادي سانتا ماريا أقل ازدحاماً من وجهات أخرى في كاليفورنيا ويمكن بسهولة تطبيق إرشادات التباعد الاجتماعي فيه.
وأضافت: «ندعو الزوار لاكتشاف المنطقة بطريقة آمنة ومسؤولة… لقد عملت المساحات الخارجية والمطاعم والفنادق معاً لتطوير بروتوكولات الصحة والسلامة بحيث يمكن للسياح تجربة المنطقة الساحرة بأمان».
وتم إطلاق البرنامج بعد أن وجد تقرير «يلب» الاقتصادي لعام 2020 مؤخراً أن البلدات الصغيرة التي تعتمد على السياحة قد تأثرت بشكل كبير بالوباء.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com