Home » العالم » حريق قرب مجمع سكني لمسؤولين عسكريين كبار في طهران

نقلت وكالات أنباء إيرانية عن الشرطة وإدارة الإطفاء قولهما إن ماساً بخط كهرباء أشعل حريقاً في أشجار قرب منطقة إقامة خاصة بمسؤولين بالجيش في طهران، أمس الجمعة، ونفت أن يكون الحريق ناجماً عن انفجار.
ومنذ أواخر يونيو (حزيران) تم الإعلان عن سلسلة حرائق وانفجارات في مواقع عسكرية وصناعية ونووية، وأيضاً معامل تكرير نفط ومحطات طاقة ومصانع وشركات.
وقال نائب رئيس شرطة طهران حميد هداوند لوكالة أنباء «العمال» شبه الرسمية إنه تم إخماد الحريق كما قال متحدث باسم إدارة الإطفاء إنه لم يكن هناك انفجار.
ونقلت تقارير إعلامية إيرانية عن هداوند قوله إن المنطقة المتضررة تقع قرب مجمع شاه داغيغي الذي يضم مقار إقامة بعض قادة «الحرس الثوري» ومسؤولين كبار آخرين، حسب ما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.
وقالت وزارة الخارجية الإيرانية، الخميس، إن حكومات أجنبية ربما تكون وراء هجمات إلكترونية تعرضت لها منشآت إيرانية في الآونة الأخيرة لكن الوزارة هونت من شأن احتمال أن يكون لتلك الحكومات دور في الحرائق والانفجارات.
وتناول مقال نشرته هذا الشهر وكالة «إرنا» الرسمية للأنباء ما قالت إنه يمكن أن يكون تخريباً قام به أعداء مثل إسرائيل والولايات المتحدة، لكن المقال لم يتهم أياً منهما مباشرة.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com