Home » world » عشرات القتلى والجرحى بهجوم مزدوج نفذته “حركة شباب” في مقديشو

قتل 13 شخصا على الأقل وأصيب 27 آخرون، اليوم الأحد، بتفجير سيارتين ملغومتين، قرب القصر الرئاسي في العاصمة الصومالية مقديشو، حسبما أفادت “رويترز” نقلا عن الشرطة المحلية.

وقالت الوكالة إن حركة “الشباب” المتصلة بتنظيم “القاعدة” تبنت التفجيرين عبر إذاعة تابعة لها، موضحة أن التفجير  الثاني نجم هو الآخر عن تفجير سيارة مفخخة.

وأوضح الرائد محمد حسين، من شرطة مقديشو، أن حصيلة القتلى جراء التفجيرين تضم عسكريين ومدنيين. فيما ذكر الصحفي، عبد العزيز إبراهيم، الذي يعمل لصالح محطة Universal TV التلفزيونية، أن زميلا له وسائقا في المحطة واثنين من حراسها من بين القتلى.

وفي وقت سابق الأحد قالت الشرطة إن الهجوم الأول أسفر عن مقتل خمسة أشخاص معظمهم جنود، وأوضح أحد الضباط الأمنيين أن السيارة انفجرت عند مركز تفتيش يقع على بعد 400 متر من القصر الرئاسي. فيما قال شاهد لـ”رويترز” إنه رأى جثتين على الأقل في مكان التفجير الثاني.

وتشن حركة “الشباب” المتطرفة هجمات متكررة في العاصمة الصومالية، بهدف إرغام الحكومة الحالية على التنحي وإحلال حكومة تطبق الشريعة الإسلامية محلها.

ومنذ بدء تمرد حركة “الشباب” قبل عشر سنوات، قتلت الحركة آلافا من الصوماليين ومئات من المدنيين في شرق إفريقيا. وعلى الرغم من طرد حركة الشباب من مقديشو في العام 2011، فلا تزال الحركة تحظى بحضور قوي في بعض مناطق الصومال.

المصدر: رويترز

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية