Home » حكايات الناس » سوزان ثابت “القنوعة المدبّرة” صاحبة الفضل في استقرار حياة حسني مبارك
سوزان ثابت القنوعة المدبّرة صاحبة الفضل في استقرار حياة حسني مبارك

“سوزان ومبارك” قصة حب بدأت في الخمسينيات من القرن الماضي، انتهت فصولها اليوم الثلاثاء، برحيل الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، عن عمر ناهز الـ92 عامًا، عقب صراع مع المرض.

علاقة “سوزان” وزوجها الرئيس الأسبق، بدأت في الخمسينيات من القرن الماضي حينما تعرفا بأحد اللقاءات العائلية، تحدثا من قبل عنها في أكثر من لقاء تلفزيوني لهما، فقالت سوزان عن زوجها في أحد اللقاءات، مسترجعة وقتها قصة تعارفهما الأولى بأحد الأندية في بورسعيد، وآنذاك كانت تبلغ من العمر 18 عاما “أعرف حسني مبارك قبل ما أشوفه بـ3 سنين من حديث أخويا عنه”

“أناقته ووسامته واتزانه” تلك هي السمات التي جعلت الفتاة الصغيرة تتعلق بمدرس شقيقها، بحسب ما قالته سوزان في لقائها، مضيفة: “علطول بقوله إنت خطفتني ويرد إنتي اللي خطفتيني”.

وفي لقاء آخر، تحدث حسني مبارك عن زوجته “سوزان”، واصفا إياها بالقنوعة المدبرة التي عرفت حدود إمكانياتها في بداية حياتهما، مضيفا أنها تحملت مسؤولية أولاده “علاء وجمال” خاصة مع انشغاله وسفره طوال الوقت.

وروى “مبارك”، أحد المواقف في بداية حياتهم الزوجية، قائلا إنها دائما تستيقظ مبكرا من أجل إعداد الطعام للأولاد، ما يجعله في نفس التوقيت يقوم بـ”كي الملابس”، واصفا تلك الفترة بأنها سعيدة في حياته.

قد يهمك أيضا:

إصابة سوزان مبارك بوعكة صحية ونجلها يعلّق عبر “تويتر”

وسائل إعلام تعلن وفاة سوزان مبارك وصديق مقرب يكشف الحقيقة

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية