Home » حكايات الناس » ضابط يقتل زوجته خنقا بعدما طرحت عليه سؤالا مفاجئا
ضابط يقتل زوجته خنقا بعدما طرحت عليه سؤالا مفاجئا

إذا كنت ترددين على مسامع شريكك جملًا مثل “أنت مبقتش تحبني زي الأول” أو “أنت لسه بتحبني؟”، فلا شك أنك ستتوقفين بعد قراءة ما وقع لتلك المرأة البريطانية نتيجة طرحها لأحد هذه الأسئلة.

قام ضابط شرطة بريطاني سابق بقتل زوجته، البالغة 56 عامًا، خنقًا بعد لحظات من سؤالها عن ما “إذا كان لا يزال يحبها كالماضي” وفقًا لصحيفة “ميرور”. وأمام المحكمة أنكر مفتش الشرطة المتقاعد “كيث فاركسون»، البالغ 60 عامًا، خنق زوجته “أليس» حتى الموت في منزلهما في أبردين ببريطانيا، لكن إنكاره لم يدم طويلًا. وكان أخبر الشرطة بأن أليس وقعت وارتطم رأسها في الحوض أثناء الاستحمام، لكن التحقيقات كشفت عن وجود علامات وكدمات على رقبتها أثناء محاولتها الإفلات من بين يديه بعدما طبقهما على رقبتها وبدأ في خنقها.

ورفضت هيئة محلفين محكمة جلاكسو العليا، أكاذيبه، ووجدت أن فاركسون الأب لثلاثة أطفال مذنب في قتل زوجته عمدًا بعدما اكتشفت تكرار خيانته له وعلاقاته الجنسية وسألته عن ما إذا كان يحبها أم لا.

قد يهمك ايضـــًا :

627 ساعة و28 دقيقة تقضيها المرأة البريطانية أمام المرآة

المرأة البريطانية تعاني من العنف المنزلي

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية