Home » حكايات الناس » تيريزا ماي تحذّر من حصر النساء في قوالب نمطية تضرّ المجتمع
تيريزا ماي تحذّر من حصر النساء في قوالب نمطية تضرّ المجتمع

أكدت تيريزا ماي، رئيسة الوزراء البريطانية السابقة، عضو البرلمان في المملكة المتحدة، أن تشجيع النساء اللواتي يتمتعن بطموح كبير يعد من الأشياء المهمة والضرورية التي يتعين القيام بها لدعم عملية التنمية المجتمعية، وقالت ماي، وهي ثاني امرأة تشغل منصب رئاسة مجلس الوزراء البريطاني من عام 2016 إلى عام 2019، ضمن فعاليات اليوم الثاني من منتدى المرأة العالمي – دبي 2020 : “عندما تجتمع بامرأة طموحة، فمن الضروري أن تقوم بتشجيعها وتحفيزها لتحقق المزيد لأننا نحتاج لرؤى منفتحة وداعمة للقيادات النسائية، ولأن تدرك جميع الأجيال أهمية عدم حصر النساء ضمن قوالب نمطية، وأن تحرص على توفير فرص متكافئة بين الجنسين”.

وطرحت معاليها ضمن جلسة حوارية، ناقشتها خلالها لانا نسيبة، المندوبة الدائمة لدولة الإمارات العربية المتحدة لدى الأمم المتحدة، رؤيتها حول تمثيل المرأة في المناصب القيادية في الحكومات، وأهمية مشاركتها في الحياة السياسية، وذلك استنادًا إلى خبرتها الطويلة والتي تزيد على 20 عامًا في مجال العمل الحكومي والبرلماني.

واستعرضت ماي التي انتخبت لأول مرة ضمن البرلمان البريطاني في عام 1997، تجربتها في العمل السياسي كواحدة من خمس قيادات نسائية في حزب المحافظين في مجلس العموم في ذلك الوقت. وقالت: “لم تخطر ببالي أبدًا فكرة أنني مجرد امرأة ضمن البرلمان، لأنه من الضروري امتلاك الثقة بالذات على الدوام، وألا تعتقدي أن كونك امرأة سيقف حاجزًا يمنعك من تحقيق شيء ما”.

وحول رؤيتها لما يمكن فعله لزيادة تمثيل المرأة في مختلف المجالات، قالت تيريزا ماي: “أعتقد أنه علينا بذل المزيد من الجهود لتمكين المرأة، ومن الضروري أن نتشارك الخبرات والتجارب، ونعزز آليات التواصل البناء فيما بيننا لتحقيق هذا الهدف، لذلك قمت بالمشاركة في تأسيس “Women2Win”، وذلك لتوفير منصة تقدم الدعم والنصح والتطوير والتدريب في آن معًا للنساء”.

وتوجهت تيريزا ماي إلى السيدات اللواتي يعملن في المجال السياسي ويتطلعن إلى تحقيق تأثير إيجابي بالقول: “من الضروري أن يتحلى أي سياسي بصفات الشغف والمثابرة، مع إدراك أنه لا يمكن الفوز دائمًا”.

وتأكيدًا على أهمية أن تكون المرأة صادقة مع ذاتها، قالت تيريزا ماي: “من المهم أن تكوني صادقة مع ذاتك وتتصالحي مع نفسك.. لقد كان عملي السياسي يختلف عما قام به السياسيون الرجال، ولم أشعر يومًا بأنه يجب علي تأييد جميع ما يقررونه، لذلك التزمت بقناعاتي ومارست العمل السياسي وفق طريقتي، ومضيت قُدمًا في مسيرتي، لأشغل منصب رئاسة الوزراء”.

وشددت معاليها، خلال مشاركتها بحلقة شبابية في اليوم الختامي لمنتدى المرأة العالمي، على ضرورة تحفيز الأجيال الجديدة من الشابات على تولي مواقع قيادية، وأهمية تشجيع الشباب على إدراك ما يمكن للمرأة أن تضيفه في مواقع العمل.

وشارك طلاب من جامعة الإمارات وجامعة نيويورك – أبوظبي وأكاديمية الإمارات الدبلوماسية خلال الجلسة أفكارهم حول التوازن بين الجنسين، وآثار ونتائج تمثيل المرأة في مجالات العمل المختلفة، واستراتيجيات ردم الفجوة بين الجنسين.

واستعرضت ماي صفتين أساسيتين تعتقد أنهما الأكثر تأثيرًا وفاعلية في المرأة القيادية، وقالت: “من المهم التأكيد على أن المرأة القيادية يمكن أن تكون بنفس قوة ومتانة الرجل القيادي، وفي الوقت نفسه أؤمن بأن هناك بعض الأمور التي يمكن للمرأة أن تفعلها بشكل طبيعي.. فالمرأة تصغي بشكل جيد حقًا، وتحاول أن تحدث تغييرًا إيجابيًا في حياة الأفراد من خلال فهم ما يحتاجون إليه”.

قد يهمك أيضًا

تيريزا ماي تعلن أن تحقيق التوازن بين الجنسين مهمة المجتمع بأسره

تيريزا ماى وإيفانكا ترامب متحدثتان رئيسيتان بمنتدى المرأة في دبى

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية