صخور القمر العائدة إلى الأرض فى مهمة Chang’e-5 الصينية عمرها مليارى عام

للمشاركة

أظهرت دراسة جديدة أن صخور القمر التي عادت بها مهمة Chang’e-5 في ديسمبر من العام الماضي تعود إلى ملياري عام، ويشير تحليل الصخور القمرية في بكين، بقيادة الأكاديمية الصينية للعلوم الجيولوجية، إلى أن القمر كان نشطًا بركانيًا مؤخرًا أكثر مما كان متوقعًا.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، تُسجل العينات بأنها أصغر بمليار سنة من تلك التي تم العثور عليها سابقًا على القمر، حي أعادت الصين أول عينات جديدة من الصخور والحطام من القمر منذ أكثر من 40 عامًا في ديسمبر الماضي.

كما تم إطلاق مهمة Chang’e-5 التابعة لوكالة الفضاء الصينية في 23 نوفمبر 2020 من موقع إطلاق مركبة الفضاء Wenchang في جزيرة هاينان بالصين.

وهبطت على سطح القمر في 1 ديسمبر، وجمعت حوالي 1731 جم (61.1 أونصة) من عينات القمر، وعادت إلى الأرض في 16 ديسمبر.

يعد تحديد العمر الجديد هذا من بين النتائج العلمية الأولى التي تم الإبلاغ عنها من مهمة Chang’e-5 الناجحة.

قال باحث الدراسة براد جوليف، مدير مركز ماكدونيل لعلوم الفضاء بجامعة واشنطن: “في هذه الدراسة، حصلنا على عمر دقيق جدًا يبلغ حوالي ملياري سنة، زائد أو ناقص 50 مليون سنة ”، مضيفا “إنها نتيجة استثنائية من حيث وقت الكوكب، هذا تحديد دقيق للغاية”.

ويبلغ عمر القمر حوالي 4.5 مليار سنة ، أي قدم الأرض تقريبًا، لكن على عكس الأرض، لا يمتلك القمر عمليات التآكل أو بناء الجبال التي تميل إلى محو الحفر على مر السنين.

استفاد العلماء من الحفر الدائمة للقمر لتطوير طرق لتقدير أعمار المناطق المختلفة على سطحه، ويعلم علماء الكواكب أنه كلما زاد عدد الحفر على السطح، كلما كان أقدم؛ وكلما قل عدد الحفر، كلما كان السطح أصغر سنا.


للمشاركة


تكنولوجيا
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com