بعد اكتشاف علاج لكورونا من «سم الأفاعي».. تحذيرات من صيدها

للمشاركة

يجري العلماء والأطباء على مستوى أنحاء العالم التجارب الجديدة للتوصل لعلاج فعال لفيروس كورونا كوفيد ١٩ المستجد، للحد من انتشاره الذي وصل إلى «الجائحة».

توصل بعض العلماء إلى إمكانية استخدام «سم الأفاعي» لعلاج المصابين بفيروس كورونا، حيث نشرت إذاعة صوت ألمانيا مقطع فيديو على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” ، يتحدث فيه علماء برازيليون عن توصلهم إلى إمكانية استخدام بعض مكونات سم الأفاعي لإنتاج دواء كورونا.

ويقول علماء برازيليون إن سم إحدى الأفاعي يحتوي على مكون يمكن استخدامه في تطوير دواء لمكافحة فيروس كورونا.

وأوضح العلماء أن مكون سم الأفاعي استطاع إيقاف تكاثر فيروس كورونا داخل خلايا القرود.

وأضافت “دويتشه فيله” إن الأفعى التي يسعى العلماء البرازيليون لاستخدام مكونات سمها في تطوير علاج كورونا هي أفعى “جاراكوسو” أو “جراراكوسو”، وهي نوع من الأفاعي شديدة السمية الموجودة في أمريكا الجنوبية ويصل طولها إلى نحو 2.2 متر.

وتابعت: “لكن هذا الأمر يمثل مصدر قلق لخبراء أصدروا تحذيرات من احتمال تسبب ذلك في عملية صيد جائرة للأفاعي بدعوى الحصول على علاج كورونا”.


للمشاركة


تكنولوجيا
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com