‏⁧‫دولة عربية‬⁩ تشهد ظاهرة فلكية فريدة مساء ⁧‫اليوم‬⁩

للمشاركة

تشهد سماء مصر اليوم ظاهرة فلكية مميزة وهى زخة شهب دلتا الدلويات وهى تعد من الظواهر البديعة والجميلة فى المشاهدة والرصد والتصوير، وهذه الظاهرة يترقبها جميع هواة الفلك والمهتمون بهذا المجال، وقد كشف المعهد القومي للبحوث الفلكية عن هذه الظاهرة.

وقال الدكتور أشرف تادرس أستاذ الفلك بـ المعهد القومي للبحوث الفلكية ورئيس قسم الفلك السابق، أن اليوم سوف نكون على مشاهدة بديعهة فى سماء مصر حين تتساقط شهب دلتا الدلويات والتى يصل عدد الشهب فيها إلى 20 شهاب في الساعة .

وصرح الدكتور “تادرس ” فى تصريحات خاصة لـ”صدي البلد” أن شهب دلتا الدلويات ناتجة من بقايا حطام المذنبين Marsden and Kracht (مارسدن وكراخت) عند دخولها الغلاف الجوي الارضي من 12 يوليو إلى 23 أغسطس .

واضاف الدكتور أشرف أن زخة شهب دلتا الدلويات تبلغ ذروتها في ليلة 28 وفجر 29 يوليو ، وأن القمر سوف يسبب مشكلة هذا العام حيث سيكون اكتمال القمر مشكلة حيث سيحجب ضوء القمر البدر معظم الشهب الخافتة.

ونوه أستاذ الفلك، أن أفضل الظروف لمشاهدة زخات الشهب عموما يكون من مكان مظلم بعيد تماما عن أضواء المدينة بعد منتصف الليل، بشرط صفاء السماء وخلوها من الغبار والسحب .

تظهر الشهب كما لو كانت تسقط من كوكبة الدلو ، ولكن يمكن أن تظهر في أي مكان آخر في السماء

وأضاف أستاذ الفلك أن الظواهر الفلكية ليس لها أي أضرار على صحة الإنسان أو نشاطه اليومي على الأرض.

تعتبر شهب دلتا الدلويات من الشهب المتوسطة، تنشط سنوياً في الفترة من 12 يوليو وحتى 23 اغسطس وتنتج ما يصل إلى حوالي 20 شهاب بالساعة عند ذروتها ولكن يتوقع ان يكون العدد المرصود اقل هذه السنة، حيث سيتزامن مع ذروة شهب دلتا الدلويات القمر الاحدب المتناقص في سماء الليل ما سيقلل بشدة عدد الشهب المرئية.

جدير بالذكر أن شهب دلتا الدلويات سوف تستمر لعدة أسابيع بعد الذروة ولكن بمعدل أقل و سوف تتحد مع شهب البرشاويات ما يجعل رصدها مفتوح خلال هذه الفترة.


للمشاركة
تكنولوجيا
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com