بريتني سبيرز في حالة جنون أمام العامة وزوجها غادر المكان

مشهد جنوني جديد، يضاف إلى قائمة تصرفات بريتني سبيرز الغير مفهومة والتي كثيرا ما تثير الجدل بردود أفعالها المبالغ بها في كثير من القضايا. وتشهد على هذه الانفعالات الغريبة منشوراتها وفيديوهاتها على منصات التواصل الاجتماعي.

وعلى ما يبدو، فإن آخر هذه المواقف قد تسبب في حرج كبير لزوجها “سام أصغري”، ودفعه إلى مغادرة طاولة العشاء الذي جمعهما بأحد مطاعم مدينة لوس أنجلوس الأمريكية مساء يوم الجمعة غاضباً، ليتركها وحيدة بين جمهورها الذي شهد في تعجب ردود أفعالها غير المتزنة، مما تسبب في حرج مضاعف لها.

وفي التفاصيل، وحسب ما نقله شهود عيان وأبرزه موقع TMZ، فإن

وتعرف رواد المطعم عليها على الفور، وبشكل تلقائي بادر الكثير من محبيها المتواجدين في هذه الأمسية برفع هواتفهم المحمولة، وبدأوا في التقاط الصور لها، وهو ما أزعج بريتني بشكل كبير!

يقول شهود العيان: أصبحت “مهووسة”، تصرخ وتتحدث بكلمات غير مفهومة، وفي الأغلب أزعجت كلماتها وانفعالاتها الغير طبيعية سام، ليقرر فجأة مغادرة المكان، وتركها بمفردها في تلك الحالة على مائدة العشاء، لتغادر بريتني بدورها المكان بعد دقيقتين مع حارسها الشخصي، الذي قادها إلى السيارة ثم عاد مجددا لدفع الفاتورة.

بريتني سبيرز التي مرت بصدمات نفسية كبيرة نتجت عن خلافات دامت لأكثر من 13 عاما مع أسرتها، كان يفترض أن تطوي هذه الصفحة المؤلمة من حياتها، بزواجها من حبيبها “سام أصغري” في يونيو الماضي، بعد قصة حب استمرت نحو 4 أعوام، لكن يبدو أن أصداء تجارها الشاقة ستظل تلقي بظلالها على حياتها الشخصية لوقت طويل.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.