الكنيسة الروسية: سلطات كييف تحضر لطرد الرهبان من دير “كييفا بيشيرسكا لافرا”

قال الأسقف نيكولاي بالاشوف، مستشار بطريرك موسكو وعموم روسيا، إن سلطات كييف تجري التحضيرات لطرد الرهبان من دير “كييفا بيشيرسكا لافرا”.

وأضاف: “يبدو واضحا من تصريحات زيلينسكي، والقرارات الأخيرة لمجلس الأمن القومي والدفاع الوطني الأوكراني، والإجراءات العملية التي اتخذتها المخابرات الأوكرانية، أن خطر طرد الرهبان من دير كييفا بيشيرسكا لافرا، بات حقيقيا فعلا”.
يوم أمس الجمعة، أعلن إفستراتي زوريا رئيس قسم العلاقات الخارجية للكنيسة الأرثوذكسية الأوكرانية (الانشقاقية)، عن تسجيل المعبد المذكور كدير تابع لهذه الكنيسة.

في وقت سابق، أعلن الأسقف بالاشوف، أن سلطات كييف تتمادى في ملاحقة الكنيسة الأرثوذكسية في أوكرانيا لأن الغرب يتغاضى عن ذلك.

وأضاف بالاشوف: “يتزايد كل يوم الضغط الذي تمارسه سلطات كييف على الكنيسة الأرثوذكسية الأوكرانية. لم يعد نظام زيلينسكي يخشى التخلي عن أي مظهر من مظاهر النظام الاجتماعي الديمقراطي، لأنه لا يشك في أن الرعاة الغربيين لن يوبخوه لانتهاكه حقوق وحريات المواطنين الأوكرانيين”.

المصدر: تاس

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.