صورة واضحة للمرأة المتهمة بوضع الحقيبة التي انـفـجـرت في إسطنبول

انتظرت على مواقع التواصل، صورة واضحة للمرأة المتهمة بوضع الحقيبة التي انفجرت في شارع الاستقلال – “تقسيم , إسطنبول”.

409900A7 0F3F 437F 874B 69BA2C8650A5

استهدف اعتداء نُسب إلى “امرأة” الأحد قلب اسطنبول النابض، المدينة الرئيسية والعاصمة الاقتصادية لتركيا، ما أسفر عن ستة قتلى على الأقلّ وعشرات الجرحى في شارع الاستقلال التجاري المزدحم.

وأسفر الانفجار عن سقوط 81 مصابًا أيضًا، جروح اثنين منهم بالغة، بحسب آخر حصيلة، في وقت كان حشد المارة كثيفًا في الشارع الذي يرتاده السكان والسياح.

واتّهم نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي مساءً في تصريح صحافي “امرأة”، “بتفجير قنبلة”، بدون تحديد ما إذا كانت ضمن القتلى.

ولاحقًا، تحدث وزير العدل بكر بوزداغ عن “حقيبة” وضعت على مقعد، وقال “جلست امرأة على مقعد لأربعين الى 45 دقيقة ثم وقع انفجار. كل المعطيات عن هذه المرأة هي حاليا قيد الدرس”.

وفي تصريح بُثّ مباشرة على التلفزيون، ندّد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان بـ”اعتداء دنيء”. وأكد أن “المعلومات الأولية تشير إلى اعتداء إرهابي”، لافتًا إلى أن “امرأة قد تكون متورطة”، بدون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وانتشرت شائعات بعد الانفجار مباشرة عن وقوع هجوم انتحاري بدون أي تأكيد أو دليل.

ولم تتبنَ أي جهة تنفيذ الهجوم حتى الساعة.

ووعد إردوغان بأنه “سيتم كشف هوية مرتكبي هذا الهجوم الدنيء. ليتأكد شعبنا أننا سنعاقب المنفذين”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.