أموالنا لنا: على القضاء استكمال تدابيره في حق كل مصرف يحتجز أموال

ردت جمعية “أموالنا لنا” – صرخة المودعين على البيان الأخير لجمعية مصارف لبنان وقالت: “نحن جمعية أموالنا لنا بما نمثل ومن نمثل وهو رأي اكثرية الشعب اللبناني في هذا الموضوع، إذ نؤيد تأييدا كاملا الاجراءات القضائية التي اتخذت في حق فرنسبنك. وندعو القضاء الى استكمال تدابيره في حق كل البنوك في لبنان التي تحتجز اموال المودعين”.

ورأت أن “مصالح المودعين تكمن في الإجراءات القضائية المحقة المتخذة، وإن اتت متأخرة”.

أضافت: “نأمل من جمعية المصارف اتخاذ القرارات المناسبة التي من شأنها إعادة اموال المودعين ضمن جدول واضح وموضوعي. ونحذر جمعية المصارف ان أي قرار تعسفي في حق المواطنين والمودعين في لبنان سيكون له عواقب وخيمة على مصالحهم الشخصية والمهنية”.

وختم البيان: “للشعب نقول: آن الأوان لأن يستفيق المارد من سباته العميق. آن الاوان لان يواكب الشعب القضاء النزيه والحازم والشفاف في حربه على المصارف التي تمعنت في سرقة شعب بأكمله في سابقة لا مثيل لها”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.