كأس العالم 2022: مشجعون مغاربة يثيرون شغبا في بروكسل بعد فوز فريقهم على بلجيكا

مشجعون مغاربة

Getty Images
أشعل المشجعون المغاربة النار في السيارات ودمروا واجهات المتاجر في بر وكسل

استخدمت الشرطة البلجيكية خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع، بعد تعرضها لهجوم من مشجعي كرة القدم المغاربة، الذين تسببوا في دمار في وسط بروكسل يوم الأحد، بعد فوز المغرب المفاجئ 2-0 على بلجيكا في كأس العالم في قطر.

وحطم عشرات المشجعين نوافذ المتاجر، وألقوا الألعاب النارية وأشعلوا النار في المركبات. وقالت الشرطة إن 11 شخصا اعتقلوا ولا يزال واحد منهم في الحجز.

وقالت شرطة بروكسل في بيان إنه حتى قبل نهاية المباراة “سعى عشرات الأشخاص، وبعضهم يرتدي ملابس ذات أغطية للرأس، إلى مواجهة مع الشرطة الأمر الذي أضر بالسلامة العامة”.

وقالت متحدثة باسم الشرطة إن بعض المشجعين كانوا مسلحين بالعصي، وإن صحفيًا “أصيب في وجهه بسبب الألعاب النارية”.

تم حشد حوالي مائة ضابط شرطة، بينما تم تحذير السكان بتجنب مناطق معينة من وسط المدينة، وأغلقت محطات المترو وبعض الشوارع للحد من انتشار العنف.

الشرطة البلجيكية

Getty Images
استخدمت الشرطة خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع لتفريق المشجعين المخربين
الشرطة البلجيكية

Getty Images
احتشدت الشرطة من أجل استعادة الأمن في بروكسل

وحلقت مروحية مراقبة فوق المدينة قبل عودة الهدوء حوالي الساعة السابعة مساءً بالتوقيت المحلي (18:00 بتوقيت جرينتش). وشاهد صحفي من وكالة فرانس برس متظاهرين يحرقون سيارة وصناديق قمامة، وعددا من الدراجات الكهربائية.

وقال عمدة بروكسل، فيليب كلوز، على تويتر “أدين بأشد العبارات الأحداث التي وقعت بعد ظهر هذا اليوم. لقد تدخلت الشرطة بالفعل بحزم. لذلك أنصح بعدم قدوم المشجعين إلى وسط المدينة. الشرطة تبذل كل ما في وسعها للحفاظ على النظام العام”.

وتابع “لقد أمرت الشرطة باعتقال مثيري الشغب”.

وبلجيكا موطن لنحو 500 ألف شخص من أصل مغربي.

ألعاب نارية

Getty Images
أشعل المشجعون الألعاب النارية

وفي مدينة لييج بشرق البلاد هاجمت عصابة من 50 شخصا مركزا للشرطة، وحطمت النوافذ وألحقت أضرارا بمركبتي شرطة. كما تم تخريب واجهات المحلات ومرآب للحافلات.

ولجأت الشرطة هناك إلى استخدام خراطيم المياه. كما اندلعت حوادث في مدينة أنتويرب في الشمال، حيث تم اعتقال عشرات الأشخاص.

في غضون ذلك، استخدمت شرطة مكافحة الشغب في هولندا الهراوات لتفريق مشجعي كرة القدم المغاربة، المحتفلين بفوز فريقهم وذلك في ثلاث مدن.

الشرطة الهولندية. أرشيف

Getty Images
اتخذت الشرطة الهولندية إجراءات في عدة مدن لمواجهة أعمال التخريب

واتخذت الشرطة إجراءات في روتردام، حيث تجمع حوالي 500 شخص بالقرب من وسط المدينة، وكذلك في لاهاي وأمستردام وأوتريخت، حسبما ذكرت الشرطة الهولندية.

وقالت شرطة روتردام “ألقى المشجعون الألعاب النارية والزجاج على شرطة مكافحة الشغب، التي نفذت بعد ذلك هجمات”.

وأظهرت صور بالفيديو رجال الشرطة بالهراوات والدروع، وهم يجتاحون وسط المدينة. كما فرقت شرطة مكافحة الشغب المشجعين في أمستردام ولاهاي.

واندفعت الجالية المغربية الكبيرة في هولندا في احتفالات وأشعلوا الألعاب النارية، وتجولوا بالسيارات مستخدمين أبواقها وملوحين بالأعلام المغربية، وذلك بعد فترة وجيزة من انتهاء المباراة.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.