انهيار أرضي بسبب الأمطار في جزيرة إيشيا الإيطالية يجرف المنازل والسيارات

انهيار أرضي في جزيرة إيشيا الإيطالية

Reuters

تسبب انهيار أرضي في جزيرة إيشيا قرب نابولي جنوبي إيطاليا، في فقدان عدد من الأشخاص، مع التخوف من تعرضهم للموت.

الأمطار الغزيرة التي شهدتها المنطقة، أدت إلى حدوث انزلاق أرضي ضخم، اجتاح عشرات المنازل، في الجزيرة.

وأطاح الانزلاق بعشرات المنازل، والأشجار، والسيارات في طريقه حتى ألقى بها جميعا في البحر.

وأفادت تقارير صحفية، بأنه تم العثور على جثة سيدة، تحت أكوام من الطين، بينما لا يزال آخرون في عداد المفقودين.

جانب من آثار الانهيار الأرضي

EPA

وتعاني عشرات المنازل الأخرى من انقطاع المياة ومصادر الطاقة.

وقالت ليزا موشيارو، واحدة من سكان الجزيرة، لوكالة أنباء أنسا الإيطالية: “لقد بدأنا سماع أصوات مرتفعة، تشبه الرعد، قرب الثالثة فجرا، ثم بدأ الانزلاق الأرضي الأول، وتلاه انزلاق ثان مروع”.

انهيار أرضي في جزيرة إيشيا الإيطالية

Reuters

وزير الداخلية الإيطالي، ماتيو بيانتيدوسي، قال للصحفيين إن “الموقف معقد بشدة”، ونعتقد أن المفقودين لا يزالون تحت الأنقاض والركام، حيث شهدت المنطقة سقوط أمطار وصل منسوبها إلى نحو 15 سنتيمترا في غضون 6 ساعات.

وتشهد المنطقة أمطارا غزيرة، مستمرة لعدة أيام، كما تحذر سلطات الأرصاد من استمرار هذه الموجة من الرياح الممطرة حتى يوم الأحد.

ولقي شخصان مصرعهما، الخميس بسبب الطقس السيء في المنطقة نفسها، حيث تسببت الرياح في إغراق سائح أرجنتيني، بينما ضربت صاعقة، رجلا آخر قرب الشاطيء.

انهيار أرضي في جزيرة إيشيا الإيطالية

Reuters

وتطالب السلطات السكان بتجنب الخروج من منازلهم إلا لحالات الضرورة.

وفي وقت سابق قال ماتيو سالفيني، وزير البنية التحتية إن 8 أشخاص لقوا مصرعهم، في الانزلاق الأرضي، مضيفا أن “من الشمال إلى الجنوب، هذه البلاد بحاجة للحماية لأنها أجمل بلاد الدنيا”.

لكن وزير الداخلية أكد لاحقا أن هناك قتيل واحد نتيجة الانزلاق الأرضي.

وتعد جزيرة إيشيا واحدة من أشهر المقاصد السياحية لرواد العطلات، في شمال البحر الأبيض المتوسط.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.