جنازة الملكة إليزابيث: تعرّف على الدليل الكامل لموكب الجنازة الملكية

من مراسم جنازة الملكة إليزابيث الثانية

PA Media

يتأهب الآلاف من أفراد القوات المسلحة من المملكة المتحدة والخارج للمشاركة في الجنازة الرسمية للملكة إليزابيث الثانية – في واحد من أخلد الأحداث الاحتفائية في الذاكرة الحية.

وفي الوداع الأخير للملكة الراحلة، سيسير موكب مؤلَّف من عسكريين وأعضاء العائلة المالكة وأشخاص كرّسوا حياتهم لخدمة الملكة. وسيمضي الموكب مهيباً إلى مثوى الملكة الأخير في قلعة وندسور.

ونعرض هنا كل ما تحتاج إلى معرفته عن موكب الجنازة الملكية.

في مسيرات عبر لندن ووندسور، يخرج عسكريون من المملكة المتحدة ووندسور. ويشارك هؤلاء في المواكب، مصطفّين على جانبَي الطرق، ومشاركين في حرس الشرف، وقائمين بمهام أخرى.

وكانت تربط الملكة علاقة شخصية بالجيش؛ إذ كانت على رأسه، وخدمت كقائدة عامة له. ولن يتركها الجيش في رحلتها الأخيرة ذات الثلاثة مواكب التي تعبر لندن إلى قلعة وندسور – حيث مرقدها الأخير.

أوّل المواكب وأقصرها يختص بنقل نعش الملكة إلى كنيسة ويستمنستر من أجل إقامة قداس الجنازة. أما ثاني المواكب، فيختص بنقل النعش من كنيسة ويستمنستر إلى قوس ويلنغتون آرش تمهيدا لنقله أخيرا إلى قلعة وندسور.

وبالوصول إلى وندسور، تبدأ مهمة الموكب الثالث المتمثلة في نقل النعش إلى كنيسة سانت جورج في باحة القلعة حيث سيوارى جثمان الملكة الثرى.

وسيكون التركيز الرئيسي على الموكب الثاني، والعبور من قلب لندن بعد القداس الجنائزي، حيث سيمضي الموكب تقوده عناصر من شرطة الخيالة الكندية الملكية. وستكون هنالك سبع مجموعات لكلٍّ فرقتها الموسيقية الخاصة.

ويشارك أيضا أفراد من الجيش من المملكة المتحدة والكومنولث والشرطة ومن هيئة الخدمة الصحية الوطنية.

سترات عسكرية شوهدت في الموكب

BBC

ومن المتوقع أن يغادر الموكب (الثاني) كنيسة ويستمنستر بعد منتصف النهار مباشرة، على أن يستمر لنحو 45 دقيقة.

وفي القلب من الموكب يمضي نعش الملكة، مغطىً بالراية الملكية ومتوَّجا بالتاج الإمبراطوري الرسمي. وستحمل النعش عربةُ مدفع تابعة للبحرية الملكية.

وكانت المرة الأخيرة التي شوهدت فيها هذه العربة في جنازة اللورد مونتباتن، عمّ الأمير فيليب. وكان ذلك في عام 1979.

كما استُخدمت العربة ذاتها عام 1952 في جنازة الملك جورج السادس، والد الملكة إليزابيث الثانية.

مسار موكب تشييع جنازة الملكة إليزابيث الثانية

BBC

وسيصحب الملكة فريق حاملي النعش من حُراس غرينادير، والحرس الملكي من فيلق السادة المحترمين في السلاح، ورجال الحرس الملكي البريطاني الرسمي، وفرقة الرماة الملكية.

وسيمشي خلف النعش أعضاء بارزون من العائلة الملكية، بينهم الملك الجديد وابناه الأمير وليام والأمير هاري. على أن يلحق بهم أعضاء آخرون من العائلة الملكية.

وفي سيارات، سينضم إلى الموكب كلّ من الملكة القرينة كاميلا، وأميرة ويلز، وكونتيسة ويسكس، ودوقة ساسكس.

موكب نعش الملكة

BBC

بوصول الموكب إلى قوس ولينغتون آرش في هايد بارك كورنر، في حوالي الساعة 13:00 بالتوقيت الصيفي البريطاني، يبدأ الموكب الثالث ورحلة نعش الملكة إلى مثواها الأخير في قلعة وندسور.

وعند الساعة 15:00 بالتوقيت الصيفي البريطاني، يُتوقع وصول النعش إلى الممشى الطويل في قلعة وندسور. وسيكون الممشى الذي يمتد إلى خمسة كيلومترات مسوّرا بصفّين من أعضاء القوات المسلحة.

ويُتوقع أن يحضر الملك وأعضاء بارزون من العائلة الملكية مراسم دفن الملكة في الكنيسة التذكارية للملك جورج السادس، الواقعة داخل كنيسة القديس جورج.

مواقيت مراسم الجنازة الملكية:

مواقيت مراسم الجنازة

BBC

تبدأ مراسم جنازة الملكة، المتوقع أن يحضرها ألفا ضيف، في كنيسة ويستمنستر.

وكنيسة يستمنستر آبي التي يقام فيها قداس الجنازة، وهي نفس الكنيسة التاريخية التي يتوج فيها ملوك وملكات بريطانيا، بما في ذلك تتويج الملكة في عام 1953. كما شهدت الكنيسة مراسم زواج الأميرة إليزابيث آنذاك من الأمير فيليب عام 1947.

وسيرأس القداس قس كنيسة ويستمنستر، ديفيد هويل، ويلقي كبير أساقفة كانتربري، جوستين ويلبي العظة. ستقرأ رئيسة، الوزراء ليز، عظة.

مواقيت مراسم الجنازة

BBC

في نهاية مراسم الجنازة ، يدوي صوت البوق، ويتبعه صمت في البلاد لمدة دقيقتين.

وسيعزف النشيد الوطني وموسيقى جنائزية في نهاية قداس الجنازة في منتصف النهار تقريبًا.

مواقيت مراسم الجنازة

BBC

بعد القُداس، سينقل نعش الملكة في موكب سيرا على الأقدام من كنيسة ويستمنستر إلى قوس ويلنغتون آرش، في هايد بارك كورنر في لندن.

مع اصطفاف قوات الجيش والشرطة على الطريق، ستدق ساعة بيغ بن دقات يفصل بين كل واحدة منها دقيقة واحدة بينما يتحرك الموكب ببطء في شوارع العاصمة. ستطلق المدفعية طلقات تحية أيضًا كل دقيقة من هايد بارك.

ويمكن للأشخاص مشاهدة الموكب شخصيًا من مناطق المشاهدة المحددة على طول الطريق.

ومن المتوقع أن ينضم الملك وكبار أعضاء العائلة المالكة إلى الموكب في قلعة وندسور بعد ذلك بقليل.

وستقرع أجراس أبراج القلعة كل دقيقة وسيتم إطلاق نيران المدفعية من أراضي القلعة.

بمجرد وصول النعش إلى ويلنغتون آرش، في حوالي الساعة 1 ظهرًا، ستبدأ رحلته الأخيرة إلى قلعة ويندسور.

وكانت للقلعة، التي كانت بصفة مستمرة أحد مساكن 40 ملكًا عبر ما يقرب من ألف عام، أهمية خاصة لدى الملكة طوال حياتها. وعندما كانت في سن المراهقة تم إرسالها إلى القلعة خلال سنوات الحرب حيث واجهت لندن خطر القصف، ومؤخراً جعلتها موطنها الدائم خلال جائحة فيروس كورونا.

Banner showing time 16:00

BBC

يلي ذلك دخول التابوت إلى كنيسة القديس جورج حيث تجري مراسم الدفن. كنيسة سانت جورج هي الكنيسة التي تختارها العائلة المالكة بانتظام لحفلات الزفاف والتعميد والجنازات. وهناك تزوج دوق ودوقة ساسكس، الأمير هاري وميغان، في عام 2018 وحيث أقيمت جنازة زوج الملكة الراحل الأمير فيليب.

وسيقام قداس مواراة الجثمان الثرى بحضور عدد أقل من الضيوف، مكونا من نحو 800 شخص. وسيلقي العظة قس وندسور، ديفيد كونر، بمباركة من رئيس أساقفة كانتربري جوستين ويلبي.

ويشمل القداس مراسم تقليدية ترمز إلى نهاية عهد الملكة.

وسيُبعد المسؤول عن المجوهرات الملكية التاج والكرة الملكية والصولجان من أعلى التابوت، وتفصل الملكة عن تاجها للمرة الأخيرة.

وفي نهاية الترنيمة الأخيرة، سيضع الملك علم حراس غرينادير على التابوت. وحراس غرينادير هم أكبر حراس المشاة الذين يقومون بواجبات احتفالية للملك.

سيتم بعد ذلك إنزال جثمان الملكة إلى القبو الملكي، وسيعزف عازف القرب الملكي معزوفة جنائزية.

Banner showing time 16:45

BBC

وتنتهى بذلك مراسم الدفن وسيغادر الملك وأفراد العائلة المالكة الكنيسة.

مواقيت مراسم الجنازة

BBC

في ذلك المساء، في قداس عائلي خاص، سيتم دفن الملكة مع زوجها الراحل دوق إدنبرة ، في الكنيسة التذكارية للملك جورج السادس، الواقعة داخل كنيسة القديس جورج.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.