فنلندا تقرر رسميا تقديم طلب للانضمام لحلف الناتو رغم تحذيرات بوتين

رئيس فنلندا

Reuters

أعلن رئيس فنلندا ساولي نينيستو أن بلده سوف يقدم طلبا للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي “الناتو”.

ووصف نينيستو يوم اتخاذ القرار بأنه “يوم تاريخي”.

كما عبرت رئيسة الوزراء الفنلندية سانا مارين عن أملها في أن يوافق البرلمان على القرار في الأيام القليلة القادمة.

وقالت إنها لا تعتقد أنه ستكون هناك عقبات في طريق انضمام بلدها إلى حلف الناتو.

وأضافت “لدينا صلات وثيقة مع الناتو، وقد اطلعنا على بعض البيانات التي تشير إلى وجود بعض الإشكالات، لكن من المهم إجراء حوار هادئ مع الدول المعنية حول أي إشكالات”.

وقال الرئيس نينيستو إنه تحدث إلى الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قبل شهر، مضيفا أن أنقرة أعربت عن استعدادها لدعم انضمام فنلندا إلى الحلف، لذلك فهو لا يفهم التقارير التي تتحدث عن احتمال معارضة تركيا لانضمام بلاده إلى الحلف.

وقررت فنلندا التخلي عن وضع “عدم الانحياز” ردا على غزو روسيا لأوكرانيا.

ويحتمل أن تقدم السويد على نفس الخطوة.

وحذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من أن انضمام فنلندا إلى الناتو والتخلي عن وضعها المحايد سيكون “خطأ”.

ضمانات أمنية

قال وزراء خارجية دول الناتو المجتمعون في برلين إنهم يريدون تسريع خطوات الانضمام إلى الحلف، التي تستغرق عاما كاملا في المسار العادي.

وأكدت وزيرة الخارجية الالمانية أنالينا بيربوك على الحاجة لمنح الأعضاء الجدد ضمانات أمنية خلال المرحلة الانتقالية.

وقال نائب الأمين العام لحلف الناتو ميركيا جيونا إنه واثق أن عدم رضى تركيا عن انضمام السويد وفنلندا سوف يمكن التعامل معه.

وردا على أسئلة الصحفيين حول الفترة الانتقالية بين تقديم طلب العضوية والموافقة عليها، قالت وزيرة الخارجية الألمانية: “يجب أن لا تكون هناك “مناطق رمادية” يكون وضع الأعضاء الجدد فيها غير واضح.

وكانت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تروس قد قالت إن على الناتو أن يبقي الباب مفتوحا أمام انضمام أعضاء جدد.

وأضافت: “سياسة الباب المفتوح للناتو أساسية، وإذا قررت فنلندا والسويد الانضمام إلى الحلف فإن ذلك سوف يعزز قوته” .

وقالت تروس “يجب أن يواجه بوتين هزيمة ساحقة في أوكرانيا، يجب لجم روسيا ويجب أن لا يتكرر عدوان كهذا”.

وهددت موسكو الخميس الماضي باتخاذ “خطوات تصعيدية” بعد إعلان فنلندا أنها تخطط للانضمام للناتو.

وهناك حدود مشتركة بين روسيا وفنلندا يبلغ طولها 1300 كيلو متر، وتتجنب فنلندا السعي إلى الانضمام إلى الناتو إثارة عداوة مع جارتها الشرقية. لكن منذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا، ظهر دعم شعبي في فنلندا لفكرة الانضمام إلى الناتو.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.