كيم كارداشيان تنفي تزييف قصة المقطع الجنسي في برنامجها الجديد

قال مصدر مقرب من نجمة برامج تلفزة الواقع كيم كارداشيان إن قصة عثور طفلها على إعلان عن شريط جنسي، على لعبة روبلوكس ليست مزيفة.

وفي المقطع، يظهر الطفل ساينت ويست البالغ من العمر 6 سنوات، وهو يطلب من والدته رؤية الغرفة التي صادفها خلال قيامه بلعب روبلوكس.

وقالت روبلوكس إنها أزالت الغرفة وحظرت أصحابها، وإنه لم يكن هناك أي وجود لمقطع جنسي بالفعل، في أي وقت.

وأضافت أن “بعض عشرات من اللاعبين” شاهدوا الإعلان، خلال فترة ممارسة اللعبة لفترة قصيرة.

كيف شجّع طفل والدته اللادينية على الصيام معه؟

لماذا أثار “القرنقشوه” غضب العمانيين ؟

محل بحث مكثف

وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، وفي بعض التقارير الإخبارية، عبر البعض عن ظنهم أن فرصة عثور الطفل على الإعلان خلال فترة وجوده على اللعبة كانت قليلة للغاية.

وقال مطور ألعاب موثوق، ومعروف على لعبة روبلوكس باسم زومبادي، لبي بي سي، “فرصة العثور عليه في لعبة كهذه بالصدفة المحضة، تعد قليلة بنسبة فلكية”.

وأضاف “هناك طريقتان محتملتان لكي يشاهد ساينت لعبة كهذه، إما أنه بنفسه، أو أحد أفراد أسرته بحثوا عنه أو حتى صنعوه، أو أن أحد رفقائه في اللعبة قام بصنعه، ثم شاركه مع الطفل بشكل مباشر”.

ولم تصدر أسرة كارداشيان، أو مطور اللعبة، فالويل 73، أي تعليق رسمي. لكن مصدرا مقربا من الأسرة أصر على أن المشهد لم يتم تلفيقه.

ويدخل نحو 50 مليون شخص موقع وتطبيق روبلوكس يوميا، لاستكشاف ولعب ألعاب جديدة، والمشاركة في تصميمها. وتوجد هذه الألعاب بالملايين على الموقع.

وتكون أكثر الألعاب انتشارا على الموقع منشورة على الصفحة الرئيسية، لكن يمكن أيضا استخدام خاصية البحث للعثور على ألعاب معينة.

والقطاع الأوسع من هذه الألعاب لا يتم الترويج له بواسطة الإعلانات، ولا يحظى بالكثير من الإقبال من جانب اللاعبين.

وكانت اللحظة، التي عثر فيها ساينت على غرفة روبلوكس، هي المحرك الرئيسي للحلقة الأولى، من العرض الدرامي الجديد، “أسرة كارداشيان”، وهو من برامج تلفزة الواقع.

ويظهر ساينت، وهو يهرول نحو والدته، قائلا “انظروا جميعا، ماذا يوجد على روبلوكس” قبل أن يسلم الحاسوب اللوحي لوالدته.

وخلال العرض، تم تمويه شاشة الحاسوب اللوحي، كي لا يظهر ما عليها من صور، لكن كارداشيان تصف ما تراه لأحد المشاركين، قائلة “لقد رأيت صورة لوجهي يبدو باكيا، وبمجرد النظر إليه، قال لفظا خارجا، مثل “شريط كيم الجنسي الجديد”.

ولاحقا، خلال الحلقة، هددت كارداشيان، بلهجة حادة، بمقاضاة روبلوكس وأشارت إلى أنها تمتلك الوقت، والمال بما يكفي لكي تحرق روبلوكس حتى ينهار.

إجراءات

كيم كارداشيان وطفلها

Getty Images

وتبلغ القيمة المالية لروبلوكس نحو 24 مليار دولار. وقالت الشركة إنها اتخذت إجراءات ضد المضمون المشار إليه بمجرد علمها به في سبتمبر / أيلول الماضي.

ولا توجد أي دعوى قضائية بخصوص المقطع ضد روبلوكس حتى الآن.

وقال متحدث باسم الشركة “النص الذي يشير إلى المقطع، وخرق إجراءاتنا الأمنية تمت إزالته . ولحسن الحظ لم يكن متاحا للرؤية إلا من قبل عدد قليل جدا، من مرتادي الموقع . كما أزلنا المقاطع المرتبطة به . وحظرنا الجهة المطورة الضالعة في الحادث”.

ولم تكشف منصة روبلوكس هوية الجهة المطورة للمقطع، ولا عدد اللاعبين الذين شاركوا في غرفة اللعب التي تضمنت المقطع، قبل إزالته، ولا حتى كيفية مخاطبة المطورين.

ولم تستجب منصة هولو، التي عرضت البرنامج الجديد لكارداشيان، على طلبات للتعليق. لكنها اكتفت بالاحتفال بالنجاح الذي حققته الحلقة الأولى من برنامجها، والتي سجلت أعلى أرقام لمتابعة حلقة أولى في الولايات المتحدة في تاريخ مواقع العرض على الإنترنت.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.