أفغانستان تحت سيطرة طالبان: ترامب يشن هجوما لاذعا على بايدن ويتهمه بـ”الفشل وعدم الكفاءة”

ترامب في ألباما

Getty Images

شن الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، هجوما حادا على طريقة تعامل الرئيس جو بايدن مع انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان، ووصفها بأنها ” أكبر إهانة للسياسة الخارجية” في تاريخ الولايات المتحدة.

وألقى ترامب، الجمهوري الذي قال إنه قد يترشح للرئاسة مرة أخرى عام 2024، باللوم مرارًا على بايدن، وهو ديمقراطي، لسقوط أفغانستان في أيدي حركة طالبان على الرغم من أن الانسحاب الأمريكي الذي تسبب في سقوط أفغانستان تم التفاوض عليه من قبل إدارته.

وقال ترامب في اجتماع حاشد لمؤيديه بالقرب من كولمان بولاية ألاباما “إن خروج بايدن الفاشل من أفغانستان هو العرض الأكثر إثارة للدهشة لعدم الكفاءة الفادحة من قبل زعيم أمة، على الإطلاق”.

ويحاول قادة طالبان تشكيل حكومة جديدة بعد أن اجتاحت قواتهم جميع أنحاء البلاد مع انسحاب القوات التي تقودها الولايات المتحدة من البلاد بعد عشرين عاما، مع انهيار الحكومة والجيش المدعومين من الغرب.

ومن جانبه، انتقد بايدن الجيش الأفغاني لرفضه القتال، واستنكر الحكومة الأفغانية المخلوعة الآن، وقال أنه ورث اتفاق انسحاب سيئا من ترامب.

وألقى ترامب باللوم على بايدن لعدم اتباعه للخطة التي توصلت إليها إدارته، وأبدى حسرته على المعدات الأمريكية التي تُركت مع انسحاب القوات من أفغانستان.

وقال ترامب “هذا ليس انسحابا. إنه استسلام كامل”.

وأوضح ترامب أن “طالبان، التي تفاوض معها، تحترمه”، مؤكدا أن الاستيلاء السريع على أفغانستان “لم يكن ليحدث لو كان لا يزال في منصبه”.

وأضاف ترامب: “كان من الممكن أن نخرج بشرف. كان يجب أن نخرج بشرف. وبدلا من ذلك خرجنا بعكس الشرف تماما”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.