اعتصام لرابطة التعليم الأساسي ولجنة التنسيق النقابية في الهرمل للمطالبة بحقوق المعلمين

التعليم الاساسي

نفذت رابطة التعليم الأساسي ولجنة التنسيق النقابية في الهرمل اعتصاما امام السرايا وسط المدينة، بعد اضراب استمر ليومين.
 
والقى خضر جعفر كلمة الرابطة، اكد فيها أن “غياب الدولة وتمعنها في ضرب القطاع العام وبالأخص التربوي أدى بالمعلم أن يصبح عاجزا عن الوصول الى مدرسته”، واشار الى ان “مسؤولية الهيئة الإدارية في رابطة التعليم الأساسي كبيرة وبالتالي عليها عدم التهاون في لقمة عيش من تمثل”. واشار الى ان “لا خيار لكل المكونات التربوية سوى التكاتف لحماية ابسط الحقوق”.
 
ثم كانت كلمة للمتقاعدين تلاعا علي المصري واكد فيها ان “العديد من الجمعيات تعمل  اليوم وفي الكثير من المناطق، وبالتالي لماذا لا تعمد الدولة إلى التعاون مع تلك المنظمات والجمعيات من اجل خدمة القطاع العام وخصوصا التربية”.
 
كلمة المستعان بهم تلاها علي فخر الدين وقال: “لسنا من هواة الإضراب والتعطيل  وأعطينا مساحة من خلال فتح المدارس وتسجيل الطلاب وبدء العام الدراسي، على امل تنفيذ الوعود التي اعطاها وزير التربية، لكننا لم نر لغاية اليوم اي شيء سوى السراب”، سائلا: “إذا كان حال المعلم الملاك قد وصل للتعطيل القسري فما بالك بالمتعاقد الذي يعمل على اجر الساعة ومابالك بالمستعان بهم صاحب المصير المجهول؟”.

واكدت المتعاقدة في التعليم الرسمي ممثلة لجان الأهل غالي شمص ان “المتعاقدين في التعليم الرسمي هو الهيكل الأساس للمدرسة الرسمية وهم عمودها الفقري وبالتالي فإن عدم إعطاؤوهم أولية قد يمنع استمرار العام الدراسي بشكل طبيعي”.
 
وعن التعليم المهني اكد حسين علوه “أهمية التعليم المهني ككقطاع رافد ومساعد للأكاديمي وأن المتعاقدين في التعليم المهني من حقهم أن يكونوا في طليعة الأولوية والأهمية”.
 
وتحدث باسم ممثل اللجان النقابية في لبنان ركان الفقيه فأكد “اهمية العمل النقابي المستقل والدائم من اجل انقاذ ماتبقى من تعليم رسمي”.
 
وفي الختام شكرت رابطة التعليم “كل من ساهم في انجاح الإعتصام وتلبية الدعوة من إعلاميين وقوى أمنية ومعلمين ولجان أهل وطلاب”، واكدت “استمرار الدعم والتواصل من أجل الوصول لكل المطالب”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.