الكرملين يكشف سر التاريخ “الخطأ” على ساعة يد بوتين

للمشاركة

كشف المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف عن “لغز” تاريخ “خطأ” شوهد على شاشة ساعة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يوم تصويته في الانتخابات، أمس الجمعة.


وفي وقت سابق تداولت مواقع التواصل الاجتماعي صور لبوتين أثناء إدلائه بصوته عن طريق التصويت الإلكتروني أمس الجمعة 17 سبتمبر في الانتخابات البرلمانية والمحلية، وعلى ساعته يظهر تاريخ 10 سبتمبر.

وقال بيسكوف لوكالة نوفوستي إن “بوتين لم يضبط التاريخ على ساعته، وهو لا ينظر إليه، ولا يستخدم التاريخ على ساعته إطلاقا، وهذا هو سبب وجود تاريخ آخر عليها”.

وكان المتحدث باسم الرئاسة الروسية كشف أمس الجمعة أن بوتين “صوت إلكترونيا” في انتخابات مجلس الدوما (النواب)، الغرفة الدنيا من برلمان البلاد.

وكانت هذه المرة الأولى التي يصوت فيها بوتين في انتخابات بطريقة إلكترونية بدل حضوره مركز اقتراع.


كان بوتين أعلن يوم الخميس الماضي أن قراره عزل نفسه لمدة زمنية معينة يعود إلى إصابة “عشرات الأشخاص” المقربين منه بفيروس كورونا المستجد.

المصدر: “نوفوستي”


للمشاركة


حكايات الناس
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com