امرأة تثير الرعب في مقبرة مهجورة.. رقصت مع الهياكل العظمية

للمشاركة

شوهدت امرأة ترتدي زي راهبة وهي ترقص مع هياكل عظمية خارج مقبرة هال العامة القديمة في إنجلترا، وأثار تصرفها الغريب الرعب لدى من شاهدوها، وجدلاً واسعاً حول السر فيما كانت تقوم به.

التقط أحد الأشخاص الصور بالصدفة أثناء مروره بسيارته بجوار المقبرة، وكانت المرأة ترتدي ملابس راهبة وغطاء رأس، وكانت ترقص مع نموذج لهيكل عظمي بشري وهيكل عظمي آخر يعتقد أنه لكلب.

وقال الشاهد في ذهول: “كانت واقفة في المقبرة في سبرينغ بانك الغربية مقابل منعطف مدرسة هايمرز. كانت ترقص مع الهياكل العظمية، وجذبت الكثير من الاهتمام حيث توقف الناس بسياراتهم لمشاهدتها”.

وبحسب “هال ديلي ميل” أمكن رؤية شخص ثانٍ يصور المشهد الغريب، مما قد يشير إلى أن المرأة كانت تُصوَّر كجزء من مشروع فني.

وتأسست مقبرة هال العامة من قبل شركة خاصة عام 1847 في سبرينغ بانك في غرب كينغستون بإنجلترا. وتعرف باسم المقبرة الغربية، ولم يتم استخدام المقبرة منذ ما يقرب 50 عاماً، وتحتوي على عدد من المعالم الأثرية ومواقع الدفن الرئيسية، بما في ذلك ضحايا تفشي الكوليرا في القرن قبل الماضي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البشاير ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البشاير ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.


للمشاركة


حكايات الناس
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com