أصبحا ثريين بعدما تركا المدرسة وعملا ببيع الملابس

للمشاركة

بعد أن تركا الدراسة في المرحلة الثانوية، نجح الصديقان الأستراليان برايس مارشانت (22 عاماً) ولورانس ليس (25 عاماً) في تأسيس عمل تجاري خاص بهما جعل منهما ثريين خلال سنوات قليلة.


في بداية الأمر حاول الشاب والفتاة استئجار مكان ليكون مقراً للعمل ولكنهما أخفقا لأنهما لم يتمكنا من تحمل نفقاته، حيث لم يكن في حسابهما في البنك سوى 2000 دولار.


إلا أن ذلك لم يمنعهما من الاستمرار في مشروعهما، حيث بدءا بشراء الملابس وبيعها للأصدقاء قبل أن يُنشئا أكشاك خاصة بهما في أسواق مدينة سديني.

وخلال الأيام الأولى للعمل، قام الصديقان بزيارة جزيرة بالي وقاما بشراء مجموعة من الملابس لبيعها في أستراليا. وكانا يقومان بتغليف الطرود يدويًا في غرفة نومهما. ومع تطور أعمالهما اضطرا للانتقال إلى مستودع أكبر في عام 2014.


بعد ذلك تمكن الصديقان من تكريس كل وقتهما لشركتهما التي أطلقا عليها اسم “جنريشن أوتكاست”. وخلال أشهر قليلة تمكنا من الانتشار على نطاق واسع في أستراليا باستخدام الإعلانات على انستغرام وفيسبوك.

وتطورت شركتهما حتى أصبحت تبيع الملابس على المستوى الدولي، وتضاعفت أرباحهما ليصل مدخولهما الشهري إلى أكثر من مليون دولار.
كما تطورت حياتهما ومقتنياتهما الثمينة والفخمة مع كثير من العمل الشاق المستمر. وجذبت شركتهما كبار المشاهير والمتابعين وأجريا اللقاءات التلفزيونية مع كثير من البرامج الشهيرة ليتحدثا عن نجاحهما
يذكر بأن الشاب والفتاة تربطهما علاقة حب طويلة، وينويان الزواج في وقت قريب، وفق ما أوردت صحيفة ديلي ميل البريطانية.


للمشاركة


حكايات الناس
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com