سوريا.. توفي منذ أكثر من ثلاث سنوات قبل العثور عليه حيا في مستشفى!

للمشاركة

ذكرت وسائل إعلام محلية سورية أن شخصا بريف حماة تم العثورعليه حيا في مستشفى بحلب بعد أن أعلنوا ذووه عن وفاته منذ أكثر من ثلاث سنوات.

وأوضح مدير عام الهيئة العامة لمستشفى ابن خلدون الدكتور محمد بسام حايك لـ”الوطن” أن المريض، في العقد الرابع من عمره أحضر كمجهول للهوية من ريف حماة عن طريق الشرطة إلى المستشفى، وجرى قبوله في 20 فبراير من العام 2018 بعد الفحص الطبي الأولي الذي كشف أنه يعاني من نوبة ذهنية حادة تستوجب قبوله لحين استقرار حالته واستعادته لعافيته، وقدم له العلاج الدوائي النوعي مصحوبا بتقديم خدمات الرعاية الاجتماعية و النفسية و خدمات العلاج السلوكي المعرفي اللازمة.

وأشار حايك إلى أنه وبعد تحسن حالة المريض النفسية، وبمتابعة مستمرة من قبل الفريق الطبي المعالج، تمٌكن المريض من تزويد الفريق الطبي ببعض المعلومات عن منطقة سكنه بشكل تقريبي، وبالتنسيق بين مكتب شؤون المرضى وفريق الدعم النفسي والاجتماعي في المستشفى، جرى التواصل مع أهالي المنطقة من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، حيث تمت معرفة عنوان الأهل والتواصل معهم من قبل الفريق المختص.

وأضاف أن أهل المريض حضروا وتعرفوا على المريض بعد الصدمة لاعتقادهم بوفاة ابنهم حيث أقاموا له مجلس عزاء حينها على اعتبار أنه متوفى، وأعربوا عن شكرهم وامتنانهم العميق لجميع العاملين.

المصدر: الوطن السورية


للمشاركة


حكايات الناس
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com