إكتشفت أن قلبها على الجانب الأيمن من صدرها.. بالصدفة

للمشاركة

اكتشف كلير ماك، 19 عامًا، من شيكاغو، إلينوي، أمراً صادماً في يونيو (حزيران) الماضي، أثناء خضوعها لفحص بالأشعة السينية.

بعد معاناتها من السعال لمدة شهرين، شخّصت الطبيبة حالتها بأنها تعاني من التهاب في الرئة وأجرت لها فحوصات بالأشعة السينية.

وكانت المفاجأة عندما كشف المسح الشعاعي أن قلبها كان على الجانب الخاطئ من صدرها وهي حالة تسمى دكستروكارديا، يتوضع خلالها القلب في الجانب الأيمن من الصدر بدلاً من الأيسر.

وقالت كلير متحدثة عن تجربتها: “بدت الدكتورة مصدومة حقًا وقالت لي: هل تعلمين أن قلبك على الجانب الأيمن من صدرك؟ كنت في حيرة من أمري وبدأت بالضحك؛ لأنني بصراحة لم أصدق ذلك. أوضحت الطبيبة لي، أن هذه الحالة تدعى دكستروكارديا وأنه يجب علي إبلاغ طبيب الرعاية الأولية بحالتي.”

وأضافت كلير: “كررتُ للطبيبة أكثر من مرة: هل أنت جادة؟ كنت بصراحة في حالة صدمة وكنت مرتبكة للغاية، كيف لم أكن أعرف هذا من قبل حتى بلغت 19 عامًا. عندما أخبرت والدي ووالدتي، شعرا بالخوف والصدمة”

وفي ردود الأفعال على حالة كلير لم يصدق أحد أنها عاشت طوال حياتها دون أن يدرك أي من أطبائها أن قلبها كان في الجانب الخاطئ”
وبحسب الأطباء، فإن حالة الدكستروكارديا، لا تهدد الحياة عادة، ولا تحتاج كلير إلى أي متابعة طبية في الوقت الحالي.

الدكستروكارديا، هي حالةٌ خَلْقِيَّةٌ نادرة حيث يتوضع القلب في الجانب الأيمن من الصدر بدلاً من الجانب الأيسر، ويولد في هذه الحالة أقل من 1% من البشر. ويتطور قلب الطفل خلال الأسابيع الأولى من الحمل في بعض الحالات و يتحول إلى الجانب الأيمن من الصدر وما زالت أسباب ذلك غير واضحة، وفق ما نقلت صحيفة ديلي ميل البريطانية.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com