موظفة تسرق ملايين اليورو من شركة نقل أموال بألمانيا وتختفي عن الأنظار

للمشاركة

تشتبه السلطات الألمانية في أن موظفة تعمل لدى شركة لنقل الأموال سرقة نحو 8 ملايين يورو. الموظفة اختفت عن الأنظار وتركت خلفها الكثير من الأسئلة، فيما تواصل السلطات كشف المزيد من تفاصيل عملية سرقة غير عادية بالمرة.

في طريقة غير عادية للسرقة، تشتبه السلطات الألمانية في أن موظفة تعمل لدى شركة لنقل الأموال، نجحت في سرقة ملايين اليورو النقدية من الشركة في مدينة بريمن الألمانية.

واختفت الموظفة (28 عاماً) عن الأنظار، فيما يقوم كل من الإدعاء والشرطة بتحقيقات بتهمة السرقة ويبحثان عن المتهمة الهاربة، وذلك بنشر صور لها، تساعد في الوصول إليها في أقرب وقت ممكن.

وتعود تفاصيل عملية السرقة هذه إلى آواخر شهر مايو/أيار الماضي،حيث كانت الموظفة مسؤولة عن تعبئة الأموال التي يطلبها العملاء، ثم يتم توصيلها لهم في وقت لاحق عبر وسيلة نقل تكون آمنة للغاية.

ويشتبه في أن الموظفة وضعت عدة حقائب أمنية مملوءة عن آخرها بالنقود في حاوية تجر بعجلات. وأدعت معاناتها من المرض، حيث طلبت إجازة مرضية. وتشتبه الشرطة في أن الحاوية حملتها شاحنة سوداء في وقت لاحق، ومن دون أن تثير الانتباه.

ويبدو أن عملية السرقة تم التخطيط لها بشكل متقن للغاية ولا يدع مجالا للشك، فقد توصلت الشرطة إلى أنه قبيل تنفيذ عملية السرقة سرقت لوحات ترخيص من إصدار مدينة بريمن، كما أن الشاحنة التي نفذت العملية كانت مستأجرة من شركة تأجير في برلين، مما يشير ربما إلى إمكانية وجود شركاء محتملين في الجريمة.

وأفادت صحيفة “فيزر كوريرز” الألمانية أن الأموال المسروقة تصل إلى نحو 8 ملايين يورو. وتعتقد السلطات أن الموظفة نجحت في الهروب خارج ألمانيا، فيما ما تزال الكثير من التفاصيل حول عملية السرقة غير معروفة.

وتحاول السلطات الوصول إلى الموظفة في أقرب وقت ممكن، حيث يتم فحص كاميرا المراقبة، ومحاولة العثور على شهود ما، فيما تتهدد الفاعل عقوبة سجن تصل إلى عشر سنوات بتهمة سرقة بالغة الفداحة، حسب مكتب المدعي العام.

ر.م/ف.ي (د ب أ)


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com