بعد طمأنته للجميع.. عضو في الكونغرس يتوفى جراء كورونا

للمشاركة

توفي رون رايت، العضو الجمهوري في الكونغرس الأميركي، جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد، حسب ما أعلن فريقه الاثنين ليصبح أول عضو في الكابيتول يتوفى بفيروس كورونا المستجد.

وقال مكتبه في بيان: “توفي عضو الكونغرس رون رايت بسلام عن 67 عاما”، مضيفا أن رون وزوجته “سوزان أدخلا خلال الأسبوعين الماضيين إلى مستشفى بايلور في دالاس بعد إصابتهما بكوفيد-19”.

وأضاف البيان أن “رون حافظ على ذكائه وتفاؤله حتى النهاية، على الرغم من سنوات علاج السرطان المؤلمة والمستنزفة أحيانا، ولم يفتقر أبدا إلى الرغبة في النهوض والذهاب إلى العمل، أو لتحفيز من حوله، أو تقديم المشورة الأبوية”.

ولدى إصابته بالفيروس، في 21 يناير، قال رايت في بيان حينها، إنه يعاني “من أعراض بسيطة، ولكن بشكل عام أشعر أنني بخير وسأواصل العمل من المنزل”.


وقال زعيم الأقلية في مجلس النواب، كيفن مكارثي، في بيان يوم الاثنين، إن رايت كان يجسد “أفضل ما في أميركا، وكنا محظوظين لأن الفرصة سنحت لنا أن ندعوه زميلا وصديقا”.

وفي سبتمبر الماضي، أدخل رايت إلى المستشفى بسبب مضاعفات علاجه من السرطان، وفق صحيفة تكساس تريبيون.

ومثـَّل رايت منطقة الكونغرس السادسة في تكساس، وكان عضوا في لجنة “الشؤون الخارجية”، وفي لجنة “التعليم والعمل” بمجلس النواب، وكانت آخر مرة أدلى خلالها بصوته، يوم 13 من يناير.

رايت هو أول عضو يشغل مقعده في مجلس النواب، يتوفى جراء إصابته بكوفيد-19، علما بأن النائب الجمهوري المنتخب عن لويزيانا، لوك ليتلو، توفي بعد إصابته بالفيروس، في أواخر ديسمبر، قبل أيام قليلة من بدء عمله في الكونغرس الجديد.

والولايات المتحدة هي البلد الذي سجل أعلى عدد وفيات بكوفيد-19 في العالم مع أكثر من 460 ألف وفاة.

سكاي نيوز عربية


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com