محكمة فرنسية تقضي بحبس جزائري رفض توصيل طلبات ليهود

قضت محكمة بمدينة ستراسبورغ في فرنسا، اليوم الخميس، بسجن شاب جزائري لمدة 4 أشهر بتهمة ”التمييز على أساس الدين“، إثر رفضه توصيل طلبية طعام لزبائن يهود.

كما أعلن وزير الداخلية جيرالد دارمانان، على تويتر، أنه قرر ”ترحيله من التراب الفرنسي“؛ لأن المعني بالأمر مقيم في فرنسا بشكل غير قانوني، حيث وصل إليها قبل حوالي عام بواسطة تأشيرة سياحية.

كما تضمن الحكم دفع تعويض عن الضرر للمطعمين المشتكيين قدره 1000 يورو لكل واحد منهما، إضافة إلى تعويضات مالية لـ 6 جمعيات مدافعة عن السامية ومؤسسات ممثلة للجالية اليهودية، بعدما نصبت نفسها طرفا مدنيا في الملف.

وفي تفاصيل القضية، رفع صاحبا مطعمين متخصصين في الأكل اليهودي، نهاية الأسبوع الماضي، شكوى ضد موصل طلبيات تابع لشركة ”ديليفيرو“، يتهمانه بإلغاء طلبيتين موجهتين لهما بعدما علم بتخصصهما، وقال: ”أنا لا أوصل الطلبيات ليهود“، حسب المدعيين.

واعترف المتهم للمحكمة، بمساعدة مترجم، أنه ألغى الطلبيتين، لكنه نفى تماما قوله تلك الجملة.
ولم تصدر المحكمة أية عقوبات بحق الشركة المشغلة؛ لأنها ساعدت المحققين في الوصول إلى الشاب الجزائري، حسب موقع ”7/7 ”، حيث كان يستعمل حساب ”ديليفيرو“ الخاص بشخص ثانٍ، ويحصل على أجره في حساب شخص ثالث، وقد قامت الشركة بوقف التعامل مع موصل الطلبات الذي كان يعيره حسابه.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com