“زيارة مشؤومة” لبابا نويل.. والحصيلة 18 وفاة

سيحتفظ التاريخ بكون بابا نويل في عام 2020 لم يجلب للأطفال والكبار هدايا أعياد الميلاد، كما جرت العادة، فحسب بل جلب لهم وباء كورونا مثلما وقع في مناطق عدة.

وتوفي 18 شخصا من نزلاء أحد دور الرعاية في بلجيكا إثر إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، عقب زيارة أجراها “بابا نويل” مصاب بالعدوى.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن “بابا نويل” وفريقه نقلوا العدوى في وقت سابق من هذا الشهر لـ121 مقيما و36 عاملا بدار الرعاية الواقعة بمدينة أنتويرب.

وألقى مغردون اللوم على “بابا نويل” بعد تداول صوره داخل دار الرعاية قبل أسبوعين، تزامنا مع تسجيل زيادة في الوفيات داخل المنشأة.


وتم الكشف عن إصابة “بابا نويل” بالفيروس بعد 3 أيام من زيارته، ما دفع مسؤولي الدار لإجراء فحوص مكثفة للمقيمين.

ولاية جورجيا الأميركية

وفي الولايات المتحدة، أصيب “بابا نويل” وزوجته “ماما نويل” في ولاية جورجيا بفيروس كورونا دون علمهما، مما تسبب في وضع عشرات الأطفال في الحجر الصحي وانقطاعهم عن الدراسة لمدة أسبوعين.

وفور تأكد إصابة بابا نويل ومرافقته بالفيروس، تقرر عزل أكثر من 50 طفلا لمدة 14 يوما.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com