تكسب مليون دولار سنويا.. فتاة ليل تقاضي الحكومة الأميركية

بدأت إحدى عاملات الليل الأعلى أجرًا في الولايات المتحدة، إجراءات قانونية لمقاضاة الدولة بسبب عدم قدرتها على العمل منذ مارس الماضي جراء جائحة فيروس كورونا، وفقًا لصحيفة “ديلي ستارز” البريطانية.

وتقول أليس ليتل، التي تعمل في ولاية نيفادا، أن وظيفتها هي عالمة نفس، ومدربة علاقات، وجميعها تندرج تحت وظيفة واحدة، ووفقًا لـ”Irish Central”، تجني ما يصل إلى مليون دولار سنويًا، وهي أعلى عاملة في مجالها في الولايات المتحدة بأكملها.

وظلت بيوت الدعارة في ولاية نيفادا مغلقة منذ مارس الماضي، على الرغم من قانونيتها ومنحها تراخيص للعمل بصورة شرعية في الوقت الذي افتتحت أعمال أخرى، بما في ذلك المنتجعات الصحية والصالونات وصالات التدليك، الأمر الذي أصابها بالبطالة منذ ذلك الوقت.

عاملة جنس
وقدمت الآن شكوى وطلبًا لإصدار أمر قضائي أولي ضد حكومة نيفادا فيما يتعلق بالقرار التعسفي، الذي ترك العاملين في هذا المجال، بدون وظائف، وفي 19 نوفمبر، أمرت المحكمة مكتب المدعي العام في نيفادا بالرد على دعوى ليتل القانونية في غضون 30 يومًا.

وفي بيان صحفي ، كتبت أليس: “سيكون من المفهوم إذا أبقى الحاكم جميع المؤسسات التي تعمل بالاتصال المباشر مغلقة، لكن حقيقة أنه تم السماح لصالات التدليك وعلماء التجميل والصالونات وخدمات المرافقة وغيرها من الأعمال غير الأساسية بإعادة فتحها، قادني إلى الاعتقاد بأن قرار الحاكم بإبقاء بيوت الدعارة مغلقة هو مجرد تمييز صارخ ضد عاملات الجنس المشروع في ولاية نيفادا”.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com