Home » أسرار, حكايات الناس » تعرف على الأسرار التي يخفيها عنا موظفو قسم الطوارئ

نشر موقع “ماكسيموز” الأمريكي تقريرا تحدث فيه عن الأسرار التي يخفيها عنا موظفو قسم الطوارئ.

ربما كان يعاني للتو من صدمة رهيبة

وقال الموقع في تقريره الذي ترجمته “عربي21” إنه حتى إذا أظهرت ممرضة قسم الطوارئ أنها تتمتع بأعصاب باردة وهادئة، فمن المحتمل أنها تعرضت للتو لحادث مروع.

يتم تدريب موظفي قسم الطوارئ على إخفاء حقيقة مشاعرهم. لذلك، هم يفتخرون بقدرتهم على إخفاء المشاعر السلبية أمام الحالات الأخرى في القسم.

لا شيء يفاجئهم

ليست هناك حاجة للشعور بالإحراج إذا كنت تعاني من حالة استثنائية أو أعراض غريبة. من المحتمل أن موظفي قسم الطوارئ قد رأوا ذلك من قبل وأنت لست أول من يطلب العلاج.

ووفقا للدكتور دايفيد غاتس، طبيب الطوارئ في مركز ميرسي الطبي في بالتيمور: “غالبا ما يخشى المرضى الاعتراف بتعاطي المخدرات أو الممارسات الجنسية غير المألوفة. لكن الحقيقة أن موظفي قسم الطوارئ واجهوا حالات مختلفة. لا شيء يفاجئهم”.

اتصال طبيبك مسبقا ليتوقع موظفي الطوارئ قدومك

أشار الموقع إلى أنه لتقليص وقتك في غرفة الانتظار، يمكنك أن تطلب من طبيبك الاتصال بقسم الطوارئ حتى يعرف الموظفون أنك قادم. من المتوقع أن يتم علاجك فور وصولك. لكن من المحتمل أن يطول وقت الانتظار إذا لم تطلب من طبيبك الاتصال مسبقا.

نكره سؤال المرضى عما يغطيه التأمين الخاص بهم

ليس لدى موظفي الطوارئ، بما في ذلك موظفو القسم والأطباء والممرضات، أي طريقة لمعرفة ما تغطيه شركة التأمين الخاصة بك أو ما ستكون مسؤولا عنه ماليا أثناء زيارتك.

والأمر متروك لك للاتصال بشركة التأمين الخاصة بك لمعرفة التغطية والدفع المشترك أو المبلغ الذي قد تحتاج إلى دفعه بناء على علاجك.

نريدك أن تبحث عن مستشفى الطوارئ الذي يلبي احتياجاتك أولا

في هذا الإطار، يقول الدكتور في جراحة العظام بالمركز الطبي بجامعة توليدو، أنطوني كوري، “إذا أحضرت طفلا ليقع علاجه في مستشفى لا يوجد فيه رعاية أطفال، فسوف تضيع الكثير من الوقت والكثير من المال.

إذا كنت تريد مساعدته، فابحث عن المكان الذي ستقصده قبل مغادرة المنزل. على سبيل المثال، إذا تعرضت لحروق خطيرة، فمن الأفضل أن تذهب إلى مركز متخصص في الحروق بدلا من مستشفى محلي”.

التقيؤ قد يجعلك تخضع للعلاج بسرعة

وفقا للدكتور كورين، إن موظفي قسم الطوارئ لا يحبون القيء. إذا كنت في حالة الانتظار وبدأت في التقيؤ بشدة، سيقع نقلك بسرعة أكبر إلى الغرفة”.

نريد أن نعرف متى تحتاج إلى التبول

يمكن أن يخبر اختبار البول الأطباء بالكثير عما يحدث لجسمك. قبل الركض إلى الحمام أثناء الانتظار في غرفة الطوارئ، تحقق مع الممرضة إذا كان ينبغي إجراء تحليل بول لك. على خلاف ذلك، فعليك الانتظار طويلا حتى تضطر إلى الذهاب مرة أخرى حتى تتمكن من إجراء الاختبار.

يعطينا الكثير من المرضى استجابات “مدى ألم” غير حقيقية

عندما يطلب منك موظفو قسم الطوارئ تقييم مستوى الألم لديك من 1 إلى 10، فإنهم يبحثون عن إجابة صادقة. ففي حال أجبت “11” أو “125” ، فأنت لا تساعدهم على معرفة المزيد عما تشعر به.

فضلا عن ذلك، عليك استخدام مقياس مدى الألم بصدق حتى يتمكن موظفو قسم الطوارئ من الحصول على رؤية أفضل حول المكان الذي تشعر فيه بالألم. وهذا يمكن أن يساعدهم في تشخيص حالتك ومعالجتك بشكل أسرع.

لا نريد قدومك من أجل إنفلونزا بسيطة أو نزلة برد

إذا لم تكن حالتك مستعجلة وكنت مصابا بنزلة برد بسيطة استمرت بضعة أيام فقط، فليس من المحبذ أن تأتي إلى قسم الطوارئ.

ووفقا لمركز السيطرة على الأمراض، “يجب استخدام غرفة الطوارئ للأشخاص المرضى جدا. ينبغي ألا تذهب إلى غرفة الطوارئ إذا كانت حالتك المرضية خفيفة”.

ستنتظر وقتًا أطول إذا كانت هناك حالة طوارئ خطيرة أكثر منك

تتمثل مهمة موظف غرفة الطوارئ بترتيب الزوار حسب درجة خطورة حالتهم. لذلك، إذا كان هناك مريض تعرض لحادث سيارة قاتل أو تعرض لتوه لنوبة قلبية، فستكون له الأولوية أكثر منك إذا كنت تعاني من ألم في العظام أو المعدة فحسب.

نقدر “من فضلك” و”شكرا” أكثر مما تعتقد

من شأن سماع عبارات مثل “من فضلك” أو “شكرا” أن تجعل يوم ممرض قسم الطوارئ رائعا. مع وجود الكثير من الفوضى حولهم، فإن موظفي غرفة الطوارئ يقدرون التفاصيل البسيطة. فإذا كنت لطيفا، فستُعامل بالمثل.

نريدك أن تطرح أسئلة

يريد منك موظفو غرفة الطوارئ مغادرة المستشفى وأنت تدرك خطة العلاج الخاصة بك والخطوات التالية. إذا كنت لا تفهم التشخيص أو ما يفترض أن تفعله للمتابعة، فلا تتوانى عن طرح أسئلة.

من المحتمل أن يكون الأطباء مرعوبين، لكنهم يريدون التأكد من أنك تفهم حالتك وتدرك كيف يمكنك الاعتناء بنفسك إذا لم يقع إدخالك إلى المستشفى.

نشجع الجميع على الاتصال برقم الطوارئ في الحالات الطارئة

بينما لا ينبغي إساءة استخدام رقم الطوارئ، إلا أن موظفي قسم الطوارئ يحذرون من قيادة السيارة إلى المستشفى إذا كانت حالتك خطيرة.

ووفقا للدكتورة كاثلين هاندال: “إذا كنت مريضا أو تعاني من جروح خطيرة، أو تعاني من صعوبة في التنفس أو ألم في الصدر أو تعاني من ضعف شديد، اتصل برقم خدمات الطوارئ الطبية المحلية. ذلك أنه يمكن أن تبدأ رحلة العلاج قبل الوصول إلى غرفة الطوارئ”.

مجرد وصولك بسيارة إسعاف لا يعني أنك الأول في الانتظار

نوه الموقع بأنه حتى إذا اتصلت برقم الطوارئ ووصلت إلى المستشفى في سيارة إسعاف، فقد يُطلب منك الحصول على مقعد في غرفة الانتظار.

إذا كانت جميع الغرف ممتلئة وكان هناك المزيد من حالات الطوارئ الصعبة التي يقع علاجها حاليا، فلن تكون الأول في الصف. ستقوم ممرضة الفرز بترتيب حالتك ووضعك في الطابور بناء على خطورة حالتك.

نريد أن نكون ملاذكم الأخير

من المهم فهم طبيعة الحالة المستعجلة. وفقا لدراسة أجراها مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، إن ما يقارب 80 بالمئة من زوار قسم الطوارئ يشعرون بالقلق من شدة الأعراض.

بينما 15 بالمئة يلجؤون إلى قسم الطوارئ، لأن مكتب طبيبهم مغلق. وحوالي 5 بالمئة يقدمون لأنه لا يوجد لديهم خيار آخر.

إذا كان بإمكانك التخفيف من حدة الأعراض حتى يفتح مكتب طبيبك في اليوم التالي، فتجنب زيارة قسم الطوارئ.

لا نريدك أن تستخف ببعض الأعراض

ذكر الموقع أنه عندما تكون في قسم الطوارئ، حاول شرح ما يؤلمك ووصف مستوى الألم بدقة.

إذا شعرت أن الألم يزداد سوءا وأنت تنتظر، فأبلغ بذلك أحد الموظفين في أقرب وقت ممكن. كلما كنت أكثر وضوحا بشأن الألم كلما كان من الأسهل تشخيص حالتك وعلاجك.

نحب من يلتزم بالتعليمات ويتعاون معنا

يمكنك الحد من مقدار الوقت الذي ستقضيه في قسم الطوارئ في حال اتبعت تعليمات الممرضة والطبيب. يقدر موظفو غرفة الطوارئ ذلك إذا ارتديت الثوب المخصص بالمرضى عندما يطلب منك البقاء في السرير.

يمكننا مساعدتك إذا عرفنا جميع أدويتك

لا يمكن لموظفي غرفة الطوارئ تشخيصك بدقة أو تقديم علاج فعال دون معرفة الأدوية الحالية التي تتناولها. والأسوأ من ذلك، إذا لم تقدم معلومات دقيقة عن أدويتك، فقد تمثل العلاجات التي يقدمها فريق الطوارئ في بعض الأحيان خطرا على حياتك.

لا نحبذ أن تكون غرفتك مليئة بالزوار

قد يكون من المفيد إحضار أحد الأقارب أو الأصدقاء معك إلى غرفة الطوارئ للحصول على الدعم ومساعدتك على شرح الأعراض. ومع ذلك، اكتظاظ غرفة المستشفى الصغيرة بالزوار من شأنه أن يعطل موظفي الطوارئ عن آداء مهامهم.

يمكننا القول على الفور متى يمكنك تناول مسكنات الألم

يمكن لموظفي غرفة الطوارئ ذوي الخبرة اكتشاف المريض الذي يبحث ببساطة عن وصفة مسكن للألم ليس إلا.

لا نريد أن نسمعك تشكو من الأطباء الآخرين

إن الشكوى من طبيبك السابق لن تجعلك المفضل لدى موظفي غرفة الطوارئ، لذا امتنع عن الثرثرة وقدم إليهم الحقائق حول تاريخك الطبي وحالتك.

ربما نتحدث عنك مع زملائنا في العمل

إن المناقشات التي تجرى بشأن حالتك مع الممرضات والأطباء الآخرين تمكنهم من الحصول على مزيد من الوضوح بشأن التشخيص المحتمل، وتقديم آراء متعددة حول خطة العلاج الخاصة بك.

نحن نقرر ما إذا كان سيقع قبولك في المستشفى أم لا

إن الطاقم الطبي في غرفة الطوارئ يأخذون بعين الاعتبار حالتك وخطة العلاج التي يشعرون بضرورة اتباعها عند اتخاذ قرار بشأن دخولك إلى المستشفى أم لا.

نأخذ أعراض كل مريض على محمل الجد

يستمع الطاقم الطبي في غرفة الطوارئ إلى كل شكواك ويأخذون جميع أعراضك بعين الاعتبار ويسعون جاهدين لمساعدتك.

يمكنك أن تطلب بعض الخصوصية مع الطبيب أو الممرضة

إذا كنت تشعر بعدم الارتياح عند التحدث عن مسائل حساسة وخاصة مع الأصدقاء أو أفراد العائلة في الغرفة، فاطلب منهم بعض الخصوصية للتحدث مع الطبيب.

نريدك أن تستمر في الحديث

حاول أن تُطنب في وصف ما تشعر به قدر الإمكان حتى يتمكن الطاقم الطبي من معاينة حالتك بشكل أفضل.

استشارة طبيب آخر لن يجدي نفعا

زيارة غرفة الطوارئ لن تجدي نفعا إذا كنت قد استشرت وشُخصت حالتك من قبل طبيب آخر.

قد لا نتمكن من تقديم تشخيص ثابت

يقول كريستوفر هنيفين، رئيس القسم وأستاذ مساعد في قسم مساعد الطبيب في جامعة “سيتون هول”: “نحن نبذل قصارى جهدنا دائما للتوصل إلى تشخيص ثابت، ولكن إذا لم يكن الأمر كذلك، فإن خطتنا الاحتياطية هي تحديد ما إذا كان يمكن إرسالك إلى المنزل للمتابعة دون وجود خطر كبير على صحتك”.

عليك التحلي بالصبر عند انتظار نتائج الاختبار

وفقا للمسعف مايك جنيتيكي: “عندما يتم إجراء الأشعة السينية أو الأشعة المقطعية، عادة ما يتم ‘قراءتها’ من قبل أخصائي أشعة مدرب لا يعمل في قسم الطوارئ. لذلك، عادة ما تستغرق العملية حوالي 30-45 دقيقة لقراءة الاختبار”.

لا نحبذ اعتمادك على “غوغل” لتفسير أعراض حالتك

في بعض الحالات، قد يؤدي إجراء الكثير من الأبحاث على الإنترنت قبل الذهاب إلى غرفة الطوارئ إلى إلحاق الضرر بصحتك، من خلال الاصابة بحالة الذعر غير المبررة أو القلق غير المجدي الذي قد يجعلك تشعر بالسوء.

نتمنى أن تُعلم أطفالك عن أجسادهم

غالبا ما يصاب الطاقم الطبي بالإحباط عند محاولة التواصل مع الأطفال بشأن شرح ما أصابهم أو مكان شعورهم بالألم. يشجع الأطباء الآباء على أخذ زمام المبادرة لتعليم أطفالهم الأسماء الصحيحة لأعضاء أجسامهم حتى يتمكنوا من شرح حالتهم بشكل سهل وسريع.

نحن مرهقون… لكننا ممتنون لذلك

يفضل معظم أعضاء قسم الطوارئ معاينة أكثر عدد ممكن من المرضى في فترة زمنية وجيزة. كما أنهم يستمتعون بالاجتماع ومساعدة عدد لا يحصى من المرضى في يوم واحد.

نريدك أن تشعر بالراحة أثناء إقامتك

يريدك أعضاء غرفة الطوارئ أن تشعر بالراحة قدر الإمكان أثناء زيارتك. لذا يمكنك أن تطلب بشكل مهذب وسادات أو بطانيات إضافية أو أي أدوات تجميل تحتاجها، مثل فرشاة الأسنان أو طلب وجبة خفيفة إذا كنت جائعا.

نريدك أن تشرح ما تشعر به في اللحظة الحالية

عندما يسألك طاقم قسم الطوارئ عن سبب زيارتك لأول مرة، كن جاهزا لتوضيح ما تشعر به بشكل وجيز ولا تشر إلا إلى أعراضك الحالية، وليس تاريخك الطبي بالكامل.

نحن لا نجعلك تنتظر عن قصد

يقول الدكتور كوري، “كمريض، قد يكون من المحبط للغاية الانتظار لوقت طويل للعلاج. لا يتم ذلك عن قصد من قبل الأطباء والممرضات. تماما مثل أي شخص، نريد أن ننجز عملنا بأسرع ما يمكن”.

نحن بحاجة إلى تركك تتألم لنتمكن من تشخيصك

يحتاج الممرضون والأطباء في قسم الطوارئ إلى أن يكونوا قادرين على وصف الألم الذي تشعر به ليتمكنوا من تشخيصك بدقة.

ويحتاجون أيضا إلى معرفة ما إذا كان الألم يزداد سوءا أم لا. لذلك، قد تبقى متألما ومنزعجا قليلا حتى يتمكن الطاقم الطبي في قسم الطوارئ من التعامل مع حالتك.

غير المؤمن عليهم ليسوا السبب وراء اكتظاظ المستشفى

قد يلوم العديد من زائري الطوارئ العالقين في غرفة الانتظار المرضى غير المؤمن عليهم الذين يستفيدون من المستشفى للعلاجات الطبية الروتينية أو لتسكين الألم.

لكن تقول الدكتورة ليورا هورويتز، دكتوراه في الطب من كلية الطب بجامعة “ييل”، إن أساس المشكلة يُعزى إلى اكتظاظ المستشفيات بشكل عام.

نحتاج منك أن تخبرنا عن العلاجات العشبية

في حين أن الكشف عن الأدوية والعلاجات التي وصفها طبيبك قد تبدو أنها الأكثر أهمية، يجب عليك أيضا أن تجعل ممرضة غرفة الطوارئ على علم بالعلاجات العشبية التي اعتمدتها.

على الرغم من أن معظم هذه العلاجات والمكملات تعتبر آمنة، إلا أنها تحمل آثار جانبية ضارة يمكن أن تثير حيرة الأطباء.

نريدك أن تكون صادقا، حتى لو كنت تشعر بالخجل

الصدق هو الطريقة الوحيدة التي تُمكن موظفي غرفة الطوارئ من تشخيصك أو معالجتك بشكل صحيح. لذا عليك أن تجيب عن جميع الأسئلة بصدق وتكون مرتاحا مع الممرضة والطبيب.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إحصل مجاناً على "أخبار الأرز" عبر واتس آب