Home » حكايات الناس » تعرفي على حجم ثروة ميلانيا ترامب وكيف استطاعت تحقيقها دون مساعدة
تعرفي على حجم ثروة ميلانيا ترامب وكيف استطاعت تحقيقها دون مساعدة

“لدي الكثير من الأفكار، درست العمارة والتصميم، لذلك أحب التصميم والموضة. ” هذه كانت كلمات ميلانيا ترامب في عام 2011 عندما أعادت إطلاق خطها للمجوهرات ذات الأسعار المعقولة والذي بيع في غضون دقائق من إطلاقه. قد يكون زواجها من دونالد ترامب قد ساعد في رفع مكانتها، لكنها كانت دائمًا سيدة أعمال قوية في حد ذاتها. من عملها كعارضة أزياء إلى إطلاق خطوط العناية بالبشرة بالكافيار، والحصول على مبالغ ضخمة من حقوق صورها، استطاعت ميلانيا أن تحصد لقب واحدة من أغنى السيدات الأولى في أمريكا، وبالأخذ في عين الاعتبار أنها لا تحصل على أي راتب عن دورها كسيدة أولى للولايات المتحدة (Flotus)، بلغت ثروة ميلانيا 50 مليون دولار قبل دخولها إلى البيت الأبيض.

عروض الأزياء

من ميلانو إلى باريس، اكتسبت ميلانيا شهرتها كعارضة أزياء عندما كانت تبلغ من العمر 18 عامًا فقط، وسرعان ما احتلت أغلفة اشهر المجلات العالمية مثل “Vanity Fair” و “”Allure و “”Harper’s Bazaar، وفي عام 2005 ، ظهرت على غلاف مجلة فوغ وهي ترتدي فستان زفافها، وبعد بضعة أشهر فقط، ظهرت مرة أخرى على غلاف المجلة، لكن هذه المرة حاملاً في شهرها السابع مرتدية بيكينيا ذهبيا أمام طائرة فاخرة.

خط مجوهرات بأسعار معقولة

وُصف خط مجوهرات ميلانيا بأنه شامل لقطع فاخرة بأسعار مناسبة للمستهلكين، وهي مستوحاة من الأماكن الرئيسية الثلاثة التي عاشت فيها في ذلك الوقت: باريس، بالم بيتش ونيويورك، وشمل الخط ساعة يد بتصميم مستوحى من دائرة الحياة سُميت بساعة برج ترامب، وكانت جميع القطع متوفرة بأسعار أقل من 200 دولار أمريكي، وقد تمت إعادة إطلاق الخط قبل أن يعلن زوجها أنه سيترشح للرئاسة.

منتجات العناية بالبشرة الكافيار

كان هناك الكثير من الأقاويل حول إطلاق ميلانيا خطا لمنتجات العناية بالبشرة الفاخرة يحمل اسمها، ولكن في النهاية لم يتم بيع المجموعة بسبب المعارك القانونية التي خاضتها ضد الشركة التي تعاونت معها، لكن مع ذلك حصلت ميلانيا على 250 ألف دولار أمريكي من الاتفاقية المبدئية وبعد ذلك حصلت على تسوية خارج المحكمة بعد رفع دعوى قضائية على الشركة مقابل الأضرار التي لحقت بعلامتها التجارية.

كما شهد رصيدها المصرفي زيادة بعد تسوية دعوى تشهير ضد الصحيفة البريطانية Daily Mail، والتي نشرت مقالة تفيد بأنها عملت كمرافقة لرجال المجتمع الراقي أثناء عملها كعارضة أزياء، وقد اعتذرت الصحيفة وسحبت أقوالها. حيث استطاعت ميلانيا أن تحصد حوالي 2.9 مليون دولار من الدعاوى القضائية البريطانية والأمريكية.

حقوق الصور

في عام 2016، أصدر مكتب الولايات المتحدة للأخلاقيات الحكومية تقرير الإفصاح المالي، حيث أعلنت ميلانيا أنها تلقت ما بين 100 ألف دولار أمريكي ومليون دولار أمريكي من حقوق صورها من Getty Images في عام 2015 فقط.

الممتلكات العقارية

استثمرت ميلانيا جزءا من ثروتها في شقة مانهاتن في برج ترامب، واشترت الشقة مقابل حوالي 1.5 مليون دولار أمريكي في عام 2016.

قد يهمك ايضـــًا :

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إحصل مجاناً على "أخبار الأرز" عبر واتس آب