آخر الأخبار
شرطي أمريكي يثبت رجلا على طريقة "فلويد" (شاهد) جريحان جراء حادث تصادم بين مركبتين محلة المرج البقاع مريضة في مستشفى البوار بحاجة لدم من فئة A- او O- ماركوس راشفورد: لاعب مانشستر يونايتد الذي منح دكتوراه فخرية بالصور: إنقاذ جريح بمعدات هيدروليكية جراء انقلاب شاحنة في كسارة - زحلة سوريا: الانفجار بالقرب من مقر القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية إصابة إمرأة بجروح نتيجة سقوطها عن شرفة في بقاعصفرين شبان من سير الضنية سلموا مشتبها بأعمال سرقة إلى القوى الأمنية وحدة إدارة الكوارث في بلديات صور: تسجيل 7 إصابات جديدة اليوم جريحان إثر إشكال كفربنين الضنية والجيش يتدخل تقرير مستشفى الحريري: إصابات وحالات حرجة.. ماذا في التفاصيل؟ غرفة إدارة الكوارث: 91 حالة كورونا جديدة زينة عكر تكشف أنّ "استعادة الثقة" الحل وتُعلن أنَّ الأمن مُحصَّن بنسبةٍ جيِّدةٍ الحرب في ليبيا: ما أهمية قاعدة الجفرة الجوية؟ الامن العام: ختم محل للصرافة بالشمع الاحمر وتوقيف 10 بينهم سوري يتداولون بالدولار بلا ترخيص عاجل: دوي انفجار في مدينة الحسكة السورية دراسة عن سكان الأرض عام 2100.. "نتيجة غير متوقعة" حركة النهضة التونسية تقدم لائحة بـ105 توقيعات لسحب الثقة من حكومة إلياس الفخفاخ سعر الصرف الدولار في سوق الصرافين السوداء، اليوم الأربعاء سحب زورق سياحي مقابل شاطئ سلعاتا
Home » حكايات الناس » صورة أبكت ملايين الجزائريين

صورة والدة عياش محجوبي «رجل البئر» الذي توفي الأحد الماضي في البئر الذي سقط فيه لمسافة 35 مترا، والدموع تنهمر من عينيها أبكت ألاف الجزائريين، وعندما تبكي الأمهات على فلذات كبدها تهتز الأرض والجنات التي تحت أقدامهن، فالأم الطاعنة في السن لم يهدأ لها بال، وذهبت إلى مكان الحفرة رغم أن المنطقة وعرة حيث غامرت بحياتها أملا منها أن يسمعها ابنها، لكنه لا يسمعها الآن وقد توفي بالرغم من أنه أول من ناداها لنجدته حينما سقط في البئر قبل 8 أيام.

والدة عياش سمعت خبر وفاته، وهي بالقرب من الحفرة التي لم ينجح عناصر الحماية المدنية لحد الآن في إخراج جثته، فقد بكت بحرقة لعدم تحملها فراق ابنها وتمنت لو تلحقه قريبـا، وقالت بكلمات ممزوجة بالدموع التي تعبر عن حرقة قاتلة لأم فقدت ابنها في عمر الزهور، أن الشيئ الذي يواسيها هو استخراج جثة ابنها ودفنه كسائر البشر وبزيارة قبره.

توفي عياش وترك أبا أيضا حزينا حائرا مفجوعا مكلوما برحيل ابن الشعب الذي التفت حوله كل أطياف المجتمع، وكان الوالد يردد على مسامع من حوله، أنه وإن فقد ابنه عياش، فإنه كسب حتما ملايين الجزائريين الذين اعتبرهم جميعا أبناءه،عياش عاش بسيطا ومات بطلا ،فقد أعاد للجزائريين لحمة التضامن في أصعب الحالات.  

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إحصل مجاناً على "أخبار الأرز" عبر واتس آب