Home » رياضة » دييغو مارادونا.. تاريخ حافل وأسطورة كرة قدم لن تتكرر

يخيم الحزن على الساحة الرياضية، والكروية خصوصا، بعد إعلان وفاة أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا، عن عمر 60 عاما، الأربعاء، على إثر سكتة قلبية.

وذكرت وسائل إعلام أرجنتينية، الأربعاء، أن مارادونا توفي بعد إصابته بسكتة قلبية. وكانت حالته الصحية قد تدهورت خلال الفترة الماضية، مما استدعى إدخاله إلى المستشفى عدة مرات.

وفي أعقاب ذلك، أعلنت الرئاسة الأرجنتينية الحداد في البلاد لمدة 3 أيام. كما ستشهد ملاعب التشامبينزليغ ويوروبا ليغ دقيقة صمت يومي الأربعاء والخميس.

مسيرة مارادونا

مسيرة مارادونا

ورأى مارادونا النور يوم 30 أكتوبر 1960 في مقاطعة لانوس بالعاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس. ويعتبر مارادونا أسطورة كرة القدم خلال فترة الثمانينيات وواحد من أعظم لاعبي المستديرة على مر العصور.

وقد اشتهر بقدرته على التحكم في الكرة وخلق فرص التهديف لنفسه وللآخرين، كما قاد الفرق التي حمل أقمصتها في الأرجنتين وإيطاليا وإسبانيا إلى بطولات عديدة.

ومع منتخب بلاده، لعب أربع بطولات كأس العالم، بما في ذلك مونديال المكسيك عام 1986، حين قاد الأرجنتين للفوز على ألمانيا في المباراة النهائية، وأحرز جائزة الكرة الذهبية بوصفه أفضل لاعب في البطولة.

ودخل مارادونا أبواب التاريخ خلال مباراة ربع نهائي كأس العالم 1986 أمام منتخب إنجلترا، حين سجل هدفين غير مسبوقين، الأول كان عن طريق لمس الكرة بيده، في حين سجل الهدف الثاني، الذي اختير “هدف القرن العشرين”، بعدما راوغ أكثر من 6 اللاعبين من منتصف الملعب.

وبعد اعتزاله اللعب عام 1997، عاش مارادونا مسيرة تدريبية متنوعة، أشرف خلالها على المنتخب الأرجنتيني، وعلى أندية في الأرجنتين والإمارات والمكسيك.

وبعيدا على أرضية الميدان، يعد مارادونا واحدا من الشخصيات الرياضية المثيرة للجدل، لا سيما بعدما تم توقيفه لمدة 15 شهرا في عام 1991 بعد ثبوت تعاطيه مخدرات.

وعانى مارادونا مشكلات كثيرة على الصعيد الصحي خلال الأعوام الماضية، أبرزها تعاطي الكوكايين والإدمان، الأمر الذي أدى إلى زيادة وزنه بشكل كبير.

سكاي نيوز عربية

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com