بري يتعامل مع عون كجزء من الماضي


ووفقا لتلك الاوساط، اذا كان اللقاء بالامس في بعبدا “كسر الجليد” ويمكن ان يبنى عليه لاعادة اطلاق عجلة الحكومة، فان الجفاء سيستمر بين الرجلين الى نهاية العهد، فبري يتعامل مع الرئيس انه بات “جزءا من الماضي”.

ولم يعد التعاون مجديا، في الاشهر الاخيرة من عمر الرئاسة، وبات الامر مجرد “تقطيع وقت”، “اللي ما ضبط بخمس سنين ما رح يركب باشهر”، والتطلع الآن الى الاستحقاقات الدستورية ومنها الرئاسية. وهنا لم يكن بري مرتاحا لتحديد عون مواصفات رئيس الجمهورية المقبل، وكلامه عن عدم تسليم الفراغ “يثير الريبة” برأيه، لانه كان حمّال اوجه؟!

الديار

للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com