الوطني الحر نفى استحصاله على داتا المنتشرين من مؤسسات الدولة

علق “التيار الوطني الحر” في بيان، على “ما تداوله بعض الإعلام والناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي من رسائل صوتية نسبت إلى التيار الوطني الحر، واستخدمت لاتهام التيار بالاستحصال من مؤسسات الدولة على داتا المنتشرين الذين سجلوا أسماءهم أخيرا في السفارات في الخارج”.
 
ونفى “أن يكون قد استحصل على معلومات كهذه من داتا المنتشرين، الذين تسجلوا في السفارات”، مؤكدا أنه “يملك داتا من دون الحاجة للحصول عليها من مصادر رسمية، وذلك ثمرة لعمله المباشر مع الانتشار على مدى ثلاثين عاما منذ أن أنشأ مؤسسات وجمعيات في الخارج واكبت العماد ميشال عون في منفاه. وهو اليوم، مثله مثل بقية الأحزاب والتجمعات المدنية، في صدد حملة لتزخيم تسجيل المنتشرين للانتخابات المقبلة، وهو ما أظهرته أيضا التسجيلات ورسائل البريد الإلكتروني الخاصة ببقية الأحزاب والتجمعات”.
 
وأكد أنه “كان ولا يزال الحريص الأول على تثبيت حق المنتشرين في الانتخاب، وهو ترجم هذا الحرص في قانون الانتخاب وفي الدائرة ال16 التي هي المطلب المزمن للانتشار، فيما انصرفت الأكثرية النيابية الى نسف هذا الحق الاستراتيجي من خلال إجهاض انتخاب المنتشرين لممثليهم المباشرين في مجلس النواب. وتاليا، إن إثارة بعض الأكثرية النيابية مسألة الداتا، ما هي إلا ذر الرماد في العيون لتغطية خطيئة إلغاء مقاعد المنتشرين، والتعمية على ما يقومون به هم من حملة دعايات مغرضة واتصالات واسعة بالمنتشرين والمسجلين”.
 

للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com