المجموعات السيادية ردا على استدعاء جعجع: نقف إلى جانب الحكيم

رأت “المجموعات السيادية” في بيان، أن “… استدعاء رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع مستهجن ومستنكر ومرفوض”، وأن المؤامرة “أصبحت مكشوفة، وعقارب الساعة لن تعود إلى الوراء، ولن يستطيع أحد أن يسكت صوت الحق، صوت السيادة وصوت الحرية”.

وأضاف البيان: “… نعلن اليوم أننا، كما كل السياديين الأحرار في لبنان، نقف وقفة واحدة إلى جانب الحكيم، في مواجهة إستغلال القضاء العسكري في محاولته للنيل من آخر مدماك صامد ضد المحتل الإيراني تمهيدا إلى سيطرته الكاملة على لبنان. وهذا الإستدعاء يجب أن يكون لمن هدد وتوعد وغزا. وهذا الإستدعاء يجب أن يكون لمن حمل مختلف الأسلحة غير الشرعية وأطلق النار يمينا ويسارا، ملوِحا بشبح الحرب، مهددا السلم الأهلي”.

وختم: “إن هذا الإستدعاء ما هو إلا محاولة يائسة لترهيبنا وإلهائنا عن القضية الأساسية الموجهة ضدكم وضد حلفائكم، وهي جريمة المرفأ. وإليكم نقول لن نتراجع، ولن نخاف فبيننا وبينكم السيادة والدستور، القرارات الدولية وصوت الحرية”…

للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com