عزالدين اعلنت عن تخصيص محطة بنزين ثانية للعاملين بالقطاع الصحي في منطقة صور

للمشاركة

اكدت رئيسة لجنة المرأة والطفل النيابية النائب الدكتورة عناية عز الدين “استمرارها في جهودها ضمن مبادرة تخصيص محطات وقود للقطاع الصحي في قضاء صور، طالما استمرت أزمة المحروقات في لبنان والى حين عودة الانتظام الى سوق المحروقات اللبناني”، وذلك خلال قيامها بالاشراف على بدء تسليم البنزين للعاملين في القطاع الصحي في محطة ثانية في صور، خصصت ايام محددة للمسجلين على المنصة المختصة.

واعلنت عزالدين ان “2050 طبيب/ة وعامل صحي تسجلوا على المنصة حتى الآن، يعملون في 23 مؤسسة صحية ورعائية ودور مسنين وذوي حاجات خاصة. كما تم ضم الصيادلة واطباء الاسنان الى شرائح المستفيدين”، لافتة الى ان “عملية التسجيل مستمرة عبر المنصة وان اي زيادة تحصل في كمية البنزين ستنعكس مباشرة زيادة في عدد المستفيدين”.

واشارت الى ان “السعي مستمر من اجل توسيع الشرائح، آخذين بعين الاعتبار اي خلل حصل خلال الفترة الماضية، والعمل من اجل تفاديه، ما يسمح للعاملين في القطاع الصحي بالحصول على البنزين من دون الاضطرار لتقضية ساعات طويلة في الطوابير، ما ينعكس سلبا على انتظام العمل الصحي والطبي”. وناشدت “المستفيدين من المحطتين تفهم الظروف الخاصة المتعلقة بكمية البنزين المحدودة التي يمكنهم الحصول عليها”.

كما توجهت عز الدين بالشكر الى الدكتور سامي عز الدين صاحب المحطة ووحدة ادارة الكوارث في اتحاد بلديات صور، وجددت الشكر الى “الجيش اللبناني وكل من ساهم في انجاح المبادرة”.


للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com