العبيدي: لا صحة لما يشاع عن أزمة غاز ومطالبنا قيد الدرس والاضراب خيار اذا رفضت

للمشاركة

أكدت نقابة موزعي قوارير الغاز بالجملة والمفرق ومستلزماتها في لبنان، في بيان أنه “لا صحة لما يشاع أن أزمه غاز تلوح في الأفق وانه لا صعوبات أمام المستهلك في الحصول على ماده الغاز”.

وأوضح رئيس النقابة المختار عبد الهادي كمال العبيدي ان “النقابة تواصل اجتماعاتها وسعيها الدؤوب مع المعنيين في الوزارات المختصة لتنظيم عمليات التوزيع العادلة على المستهلكين والوكيل، وتعديل بدل الجعالة المنصف للجميع الذي يحفظ حقوق الموزعين خصوصا بعد ارتفاع سعر المحروقات من بنزين ومازوت. هاتان المادتان اللتان نحتاجهما في عملية التوزيع”.

ولفت الى ان “النقابة لمست تفهما كبيرا لمطالبنا”، نافيا ما يقال “ان النقابة تتجه الى إعلان الاضراب أو التوقف عن التوزيع”، وقال: انها اخبار عارية من الصحة، لأن المطالب التي حملتها النقابة ألى المعنيين هي قيد الدرس ولم تصل بعد إلى طريق مسدود وان خيار الأضراب يبقى مطروحا في حال رفضت”.

وحذر النقيب العبيدي الموزعين النقابيين “من الدعوات المشبوهة المضللة التي يطلقها البعض، فينتحل صفة النقابة ويصدر بيانات اعلامية تضر بالمهنة والقائمين عليها لخلق إرباك ولا سيما قطاع الغاز”.

ودعا العبيدي الى “توخي الحذر من هذه البيانات المشبوهة والمغرضة الهادفة إلى إحداث بلبلة في السوق لايجاد طوابير ذل جديده تنعكس سلباً على المواطن المرهق ماديا واجتماعيا”، وقال: “النقابة تدرس امكانيه مقاضاة منتحلي الصفة قانونا. ونتمنى على وسائل الأعلام العودة إلى النقابة المختصة ذات الصفة القانونيه فيما خص المعلومات المتعلقة بتوزيع مادة الغاز”.


للمشاركة


إقتصاد, لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com