بقرادونيان من برج حمود: نقطة دم اي شهيد سقط في هذه الجريمة اغلى من كل الحصانات

للمشاركة

أضاءت بلدية برج حمود الشموع في ساحتها، وفي مناسبة الذكرى السنوية الأولى لإنفجار المرفإ، و”اجلالا للشهداء”، وفي مشاركة الأمين العام لحزب الطاشناق النائب هاكوب بقرادونيان، ووزيرة الشباب والرياضة في حكومة تصريف الأعمال فارتينه اوهانيان، والنائبين الكسندر ماطوسيان وهاكوب ترزيان، ورئيس البلدية مارديك بوغوصيان، وأعضاء المجلس البلدي والمخاتير، ورجال دين، وفعاليات حزبية واجتماعية والأهالي.

بعد النشيد الوطني وصلاة لمطران الارمن الارثوذكس شاهيه بانوسيان ولخادم رعية مار يوسف الاب بسام كيوان، وإمام مسجد برج حمود – النبعة الشيخ حيدر نجم، القى عضو المجلس البلدي جورج كريكوريان كلمة شدد فيها على “حتمية ظهور الحقيقة وإحقاق العدالة”، معتبرا ان “الحقيقة هي الحق الطبيعي للشعب وللضحايا، حق لهم على الدولة بكافة مسؤوليها من دون أي استثناء”.

وقال :”نحن على يقين، بأن هذا الشعب المناضل، الذي نشر العمران والنور في أصقاع الأرض، لن يعجز عن إعادة بناء بلده بالتضامن والتعاون بين الحميع”.

بقرادونيان
وقال بقرادونيان من جهته: “عشية الذكري الاليمة موعدنا مع الخشوع والصلاة، موعدنا مع العدالة التي تعلمناها في ايماننا المسيحي، فلا ايمان من دون عدالة، ولا عدالة من دون مساواة، فالمساواة اساس العدالة. ومن هذا المنطلق اقول نقطة دم اي شهيد سقط في هذه الجريمة اغلى من كل الحصانات بكثير ومن كل المسؤولين الذين هم وراء هذه الجريمة”.

وأضاف: “نحن مع رفع الحصانات ولا حاجة لها، امام القانون كلنا مواطنون متساوون والعدالة تنطلق من المساواة”.


للمشاركة
لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com