عبدالصمد: لتكثيف حملات التوعية على مخاطر الحرائق

للمشاركة

اعتبرت وزيرة الإعلام في حكومة تصريف الأعمال الدكتورة منال عبدالصمد نجد، في بيان اليوم، أن “كارثة بيئية حقيقية تجتاح لبنان مهددة ثروته الخضراء، بعدما التهمت الحرائق مساحات شاسعة من الغابات والأحراج في مناطق عدة في عكار، وأدت الى خسائر كبيرة لا تعوض في الأرواح والممتلكات”.

وشددت على أن “لبنان لا يزال في عين عاصفة حرائق مالية واقتصادية متتالية، واليوم حرائق بيئية، علينا الحد من مخاطرها بكل الإمكانات المتاحة، تفاديا لاندلاع حرائق مماثلة”، لافتة إلى أن “انحسارها لا يعني عدم تجددها أو اندلاعها في مناطق أخرى”.

ودعت الى “تضافر الجهود لقياس مخاطر تلك الكارثة البيئية والإنسانية وإدارتها والتي تتجدد سنويا، وإلى تكثيف حملات التوعية وتسليط الضوء على الإرشادات الوقائية للمديرية العامة للدفاع المدني، والتشديد على أهمية التزامها والتحلي بالمسؤولية والمواطنية، لتجنب حرائق أخرى في مناطق أخرى”.

وذكرت بهذه الإرشادات التي نشرتها وزارة الإعلام على موقعها الإلكتروني.


للمشاركة
لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com