باسيل بعد لقائه الراعي: عندما نطالب بالحق والحقيقة لايماننا بأنهما الطريق للاصلاح والخلاص وسنبzقى نقاتل كي تبصر الحكومة النور

للمشاركة

x

استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي مساء اليوم، في الصرح البطريركي في بكركي رئيس “التيار الوطني الحر” النائب جبران باسيل، الذي قال في كلمة أمام الاعلاميين: “لبيت دعوة صاحب الغبطة الى العشاء في هذا الصرح وإستأذنته أن أتحدث بأمور تليق بهذا الصرح وبتاريخه، وبنضالات التيار الوطني الحر، ومن هذه المنطلقات أقول، لو أن المسيح تنازل من ألفي سنة لما كان هناك مسيحيين اليوم، فالمسيح صلب كي يشهد للحق، والفرق بين الوصايا العشرة وتعاليم المسيح هو أن الوصايا العشر تحدثت عن ال “لا”، بينما تعاليم المسيح تحدثت عن الشهادة للحق”.

وأضاف باسيل: “نحن سنبقى نشهد للحق، مهما كان الثمن، ونحن على يقين بأن الثمن غالٍ، ولكننا نعلم أن الحق ينتصر في النهاية وأن الحقيقة هي التي تخلص الشعوب في زمن الأزمات الكبيرة، وعندما ينتصر الحق والحقيقة، سيكونان مُلك لكل اللبنانيين، ونحن نعلم أن التضحيات كبيرة ولكنها لن تكون أقوى من الصلب”.

وختم قائلا: “عندما نطالب بالحق والحقيقة، فهذا لأننا نؤمن بأنهما الطريق للاصلاح والخلاص، وسنبقى نقاتل كي تبصر الحكومة النور، وسنتحدث بتفاصيل الحكومة والسياسة يوم السبت في الساعة الحادية عشرة من قبل الظهر”.

واستكمل البحث في المواضيع على مأدبة العشاء.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com