يكن هنأ اللبنانيين بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج: على اركان الحكم تحمل مسؤولياتهم والتنازل لتسهيل تشكيل حكومة انقاذية

للمشاركة

هنأ رئيس حزب الشباب والتغيير الدكتور سالم فتحي يكن في بيان ” اللبنانيين عامة والمسلمين خاصة بمناسبة ذكرى “الإسراء والمعراج” التي تلهمنا معانيٍ إنسانية عظيمة، ألا وهي ترقب الفرج بعد الشدة، لأنه ما من محن إلا وتتبعها المنح”.

ودعا أركان الحكم في لبنان إلى ” تحمل مسؤولياتهم، والتنازل لتسهيل تشكيل حكومة انقاذية، تكون من أولى أولوياتها الحد من الانهيار الاقتصادي، والبدء بالاصلاحات المطلوبة، وإشراك الخبرات الوطنية الشابة المتخصصة، فالوضع الاقتصادي وانهيار العملة الوطنية وارتفاع الدولار نتيجة الجشع قد أرهق المواطنين، ويكاد يقضي على الطبقة الوسطى في لبنان، فمن يتابع الارتفاع المنظم للدولار يُدرك أنه يهدف الى ارباك الاستقرار وزيادة الضغط على الشعب اللبناني بفئاته كافة للاستثمار به سياسيا”.

وحيا يكن قيادة وضباط وأفراد الجيش اللبناني والقوى الأمنية، الذين استطاعوا اليوم من اعادة فتح الطرقات في لبنان، بعيدا عن الصدام مع المحتجين، فبناء الدولة والحفاظ على الأمن لا يكون الا بوجود جيش قوي، وذلك يتحقق بدعمه واحتضانه والحفاظ على العيش الكريم لعناصره”، مؤكدا ” حق التعبير للمواطنين عن غضبهم وضغطهم على السلطة بكل الوسائل المشروعة، بعيدا عن التعدي على الاملاك العامة والخاصة”.

ودعا يكن الى ” تجسيد كافة أشكال التكافل الاجتماعي لمساعدة المواطنين في ظل هذه الظروف الصعبة التي يمرّ بها وطننا لبنان دون تمييز بين طائفة وطائفة ومذهب ومذهب”.

وختم مؤكدا على أن ” القدس ستبقى قبلة الاحرار، وأنها ستتحرر على يد الغيارى المخلصين، ففلسطين كانت وستبقى عربية اسلامية، رغم أنوف المتكبرين المحتلين شرذمة الآفاق”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com