مؤسسة رينه معوض تفتتح و LIVE LOVE سوق الميلاد في اسواق بيروت للعائلات المتضررة من انفجار المرفأ

افتتحت “مؤسسة رينه معوض” و LIVE LOVE سوق الميلاد للعائلات المتضررة من انفجار المرفأ في أسواق بيروت تحت عنوان “من القلب الى القلب”.

وسيزور السوق أكثر من 2500 طفل من العائلات الذين تضرروا من انفجار بييروت، مسجّلين مع 20 جمعية ومؤسسة خيرية وغير حكومية، حيث سيحصل كل منهم على حذاء وألعاب مجانية يختارونها بأنفسهم، وذلك بهدف إدخال بهجة العيد إلى قلوبهم.

وكانت “مؤسسة رينه معوض” وLIVE LOVE قد أعادت تأهيل متجر GAP الذي كان قد دمر خلال الانفجار، وحولته الى مكان مليء بأجواء العيد.

وشارك في حفل الافتتاح الرئيس التنفيذي ل”مؤسسة رينه معوض” النائب السابق ميشال معوض وعضو مؤسس ورئيس جمعية Live Love إيدي بيطار إلى جانب أعضاء من مؤسسة رينه معوض والمتطوعين من Live Love. وأحيت حفل الافتتاح فرقة رقصت مع الأطفال على وقع الأغاني الميلادية. ويستمر لغاية الأحد 20 كانون الأول.

وللمناسبة ألقى معوض كلمة قال فيها: “لا شيء يمثّل جوهر عيد الميلاد أكثر من ابتسامة طفل، كيف وإن كان هذا الطفل تضرر من انفجار بيروت، جُرح أو تشرّد أو فقد أحد أفراد عائلته. هذا ما تفعله مؤسسة رينه معوض تحت عنوان واحد هو “استعادة الأمل”. اليوم مع Live Love نقوم بمشروع لإعادة إحياء هذه الأسواق، لإعادة بيروت الحياة، بيروت الأمل”.

من جهته، تحدث بيطار عن التعاون القائم بين الجمعيات مشددا على “أهمية وضرورة هذا التعاون من أجل كسب الثقة بين الناس الذين هم بحاجة إلى مساعدتنا، خاصة بعد انفجار بيروت، إلى جانب توطيد ثقة الدول المانحة بالجمعيات المحلية.

وختم: “نعمل مع 20 جمعية بالشراكة الكاملة لنثبت أنّنا نستطيع سوية أن نصنع غداً أفضل، ونزرع الأمل بأيدينا”.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com