آخر الأخبار
Cedar News
أخبار لبنان والعالم

تعيين خريجة الجامعة الأميركية في بيروت الدبلوماسية نبيلة الملا على مجلسين إداريين للأمم المتحدة

الملا

 عين الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش خريجة الجامعة الأميركية في بيروت (AUB) السفيرة نبيلة الملا، الحائزة على البكالوريوس في العام الف وتسعمئة وثمان وستين، والماجيستر في العام ألف وتسعمئة واثنين وسبعين، كعضوة في المجلس الاستشاري للأمم المتحدة لمسائل نزع السلاح ومجلس أمناء معهد الأمم المتحدة لبحوث نزع السلاح.

وأفادت الجامعة في بيان، ان الملا “كانت قد دخلت التاريخ كأول امرأة من الكويت ومن دول مجلس التعاون الخليجي تشغل منصب سفيرة. في العام ألف وتسعمئة وثلاثة وتسعين، وهو ما شق الطريق أمام زيادة عدد الديبلوماسيات في الكويت وجعلها نموذجا يحتذى للمرأة في المنطقة. وهي كررت هذا الإنجاز عندما أصبحت أول امرأة من الشرق الأوسط وجنوب آسيا  تشغل منصب رئيسة مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية في العامين 2002 و2003، ومرة أخرى عندما أصبحت أول امرأة عربية تشغل منصب الممثل الدائم للأمم المتحدة في العام ألفين وأربعة”.

أضاف البيان: “كانت نبيلة الملا قد التحقت بوزارة الخارجية الكويتية بعد أن حصلت على درجة البكالوريوس في العلوم السياسية من الجامعة الأميركية في بيروت في العام ألف وتسعمئة وثمان وستين. وأثناء عملها في دائرة المنظمات الدولية بوزارة الخارجية، حصلت على درجة الدراسات العليا في العلاقات الدولية من الجامعة الأميركية في بيروت. وفي العام ألف وتسعمئة وثلاثة وسبعين، حصلت على أول وظيفة خارجية لها في الأمم المتحدة في نيويورك، واستمرت في خدمة بلدها لمدة عقدين آخرين حتى تم تعيينها نائبا للممثل الدائم لبلادها لدى الأمم المتحدة. وفي العام ألف وتسعمئة وثلاثة وتسعين، سفيرة. وفي العامين ألف وتسعمئة وأربعة وتسعين وألف وتسعمئة وخمسة وتسعين، كانت سفيرة في الزيمبابوي وجنوب إفريقيا وناميبيا وموريشيوس وبوتسوانا، مع الإقامة في هراري. ومن العام ألف وتسعمئة وستة وتسعين، إلى العام ألف وتسعمئة وتسعة وتسعين، شغلت منصب سفيرة في جنوب إفريقيا وناميبيا وموريشيوس وبوتسوانا، مع الإقامة في جنوب إفريقيا.

وفي وقت لاحق، كانت نبيلة الملا سفيرة في النمسا، وسفيرة غير مقيمة في المجر وسلوفاكيا وسلوفينيا. وكانت أيضا الممثلة المقيمة لبلدها في مكتب الأمم المتحدة في فيينا ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية ومنظمة معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية والوكالة الدولية للطاقة الذرية.
وفي العامين ألفين وواحد وألفين واثنين شغلت نبيلة المُلا منصب محافظ في مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وفي العامين ألفين واثنين وألفين وثلاثة شغلت منصب رئيسة المجلس نفسه”.

وختم البيان بأن الملا منحت “وسام الشرف النمساوي الذهبي الكبير للجدارة من الدرجة الأولى في العام ألفين وأربعة، ووسام الصليب الكبير البلجيكي في العام ألفين وثلاثة عشر، وشارة قرى الأطفال اس او اس الذهبية في العام ألفين وأربعة عشر. كما رشحها المجتمع المدني لجائزة نوبل للسلام للعام ألفين وخمسة تقديرا لعملها في الوكالة الدولية للطاقة الذرية خلال الأزمتين الكورية والإيرانية”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com